في استفتاء "الأهرام العربي" لنجوم 2011.. التميز لأحمد حسن.. وفتحى وجمعة ضمن المنتخب الذهبي

30-12-2011 | 21:05

 

بوابة الأهرام

في استفتائها لاختيار نجوم العرب في العام 2011 ، اختارت مجلة "الأهرام العربي" السباح التونسي أسامة الملولي نجما ذهبيا للرياضة العربية، بعدما فرض نفسه بقوة، بإنجازاته الرائعة والمتتالية، وآخرها حصده لخمس عشرة ميدالية ذهبية في دورة الألعاب العربية الأخيرة.


ومنحت "الأهرام العربي"، ست شخصيات عربية جائزة الهرم الذهبي ـ التي تمنح لمن لعبوا دورا بارزا في مواقعهم الرياضية ـ وهم: الدكتور عماد البناني رئيس المجلس القومي للرياضة في مصر والذي جاء اختياره في المنصب تتويجا لعطائه الرياضي في مجال التنمية الرياضية التي تهدف إلى نشر الرياضة ومفاهيمها النبيلة والحفاظ على اللعبات التراثية والشعبية ، وجعل ممارسة الرياضة لكل الأعمار فلسفة حياة ، خلال مسيرة وظيفة تجاوزت الربع قرن، وهي المرة الأولى التي يتم اختيار رئيس للمجلس القومي للرياضة من العاملين الذين تدرجوا في السلم الوظيفي حتى درجة وكيل وزارة ، واللواء جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم الذي نجح في تنظيم دوري المحترفين الفلسطيني، ولفت أنظار العالم إلى الكرة الفلسطينية بإصراره على إقامة مباريات فلسطين الدولية في ملعبها بالضفة الغربية، واستضافة رئيس الاتحاد الدولي والأوروبي والآسيوي في الضفة الغربية وهي الزيارات التي كانت بمثابة تعزيز لجهود السلطة الفلسطينية لدعم القضية، والثالث اللبناني رهيف علامة أمين عام الاتحاد اللبناني لكرة القدم صاحب الدور الكبير في إدارة الكرة اللبنانية عبر عقود من الزمن وله بصمات في الإعلام الرياضي والكرة الآسيوية، والرابع العميد فاروق بوظو أحد أهم الشخصيات الكروية وخصوصا في مجال التحكيم في العالم وأمين صندوق الاتحاد الآسيوي لسنوات عدة ورئيس سابق للاتحاد السوري لكرة القدم ومحاضر دولي ورئيس لجنة الحكام العرب ، وله مساهمة فاعلة في تطوير التحكيم العربي ودوره لا ينسى في دعم التحيكم العربي في المونديالات منذ مونديال أمريكا 94 ، وحتى جنوب إفريقيا 2010، والخامس حمدي المؤدب رئيس نادي الترجي التونسي الذي قاد ناديه في ظروف صعبه لكنه نجح في إعادته إلى البطولات المحلية والإفريقية ويكفي أنه صعد لنهائي دوري أبطال إفريقيا في عامين متتاليين ونجح في الفوز بكل البطولات المحلية والقارية التي خاضها، والسادس الشيخ محمد بن خليفة آل ثاني رئيس نادي السد القطري حيث لعب دورا كبيرا في فوز فريق ناديه بلقب دوري أبطال آسيا وإحراز المركز الثالث في مونديال الأندية .
أما جائزة أفضل رياضية عربية فكانت من نصيب السباحة المصرية فريدة عثمان صاحبة الـ 16 عاما، والتي حصلت على 7 ميداليات ذهبية منها "5 فردي" ، و"2 فرق"، كما نجحت في التأهل لمنافسات أوليمبياد لندن 2012.

وتقاسم المنتخبان الليبي والأردني لقب أفضل منتخب كرة قدم عربي، بعد نجاحهما في تقديم مستوى متميز طيلة العام المنتهي وخصوصا المنتخب الليبي الذي تفوق على نفسه وقهر الظروف الصعبة التي تعرض لها خلال مشوار التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات أمم إفريقيا المقررة في الشهر الأول من العام الجديد، حيث لعب جميع مبارياته خارج ملعبه محروما من دعم جماهيره ومع ذلك تأهل إلى النهائيات فيما أخفقت منتخبات كبيرة مثل مصر والجزائر، أما المنتخب الأردني فقدم عروضا قوية في أمم آسيا وواصل مسيرته القوية في التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 وكان أول منتخب عربي يتأهل إلى التصفيات النهائية، كما حصل على فضية دورة الألعاب العربية، وقدم الفريق عددا من أبرز اللاعبين من بينهم حسن عبد الفتاح متصدر قائمة الهدافين في العالم، ونال المنتخب اللبناني لقب أفضل المنتخبات العربية تطورا بعد النتائج الكبيرة والرائعة التي حققها في مشوار التصفيات الآسيوية لمونديال البرازيل، بفوزه على فرق كبيرة وعريقة ولعبت من قبل في المونديال مثل الإمارت والكويت وكوريا الجنوبية وهي النتائج التي تضعه في قائمة المرشحين لخوض التصفيات النهائية وهو مكسب كبير للكرة اللبنانية الطامحة لنقلة نوعية باتجاه استعادة أمجادها القديمة في الستينيات.

وتقاسم فريقا الترجي التونسي والسد القطري لقب أفضل فريق كرة عربي بعد نجاح الأول في حصد الألقاب المحلية في تونس ولقب دوري أبطال إفريقيا ومشاركته لأول مرة في مونديال الأندية، وفوز الثاني بلقب دوري أبطال آسيا ومشاركته لأول مرة في مونديال الأندية وفوزه بالمركز الثالث.

واختير اللاعب المصري أحمد الشناوي حارس مرمى المصري البورسعيدي ومنتخبي الشباب والأوليمبي أفضل لاعب عربي صاعد، والمغربي عبد العزيز برادة المحترف في خيتافي الإسباني أفضل لاعب عربي محترف صاعد، أما لقب أفضل لاعب عربي محترف في أوروبا فتقاسمه المغربي عادل تعارابت المحترف في كوينز بارك رينجرز الإنجليزي، والعماني علي الحبسي المحترف في ويجان الإنجليزي والذي فاز أكثر من مرة بلقب حارس الأسبوع في الدوري الإنجليزي رغم أن فريقه ليس من فرق المقدمة.

ومنحت المجلة جائزتها للتميز إلى كل من المصري أحمد حسن لاعب المنتخب المصري ونادي الزمالك الذي نجح في الحفاظ على مستواه رغم انتقاله من الأهلي إلى الزمالك في منتصف العام وشارك مع منتخب بلاده ليعادل الرقم القياسي لعمادة لاعبي العالم في عدد المباريات الدولية، والمغربي نادر لمياغري حارس مرمى الوداد البيضاوي لتألقه مع ناديه ومنتخب بلاده محليا وإفريقيا، والمصري أحمد صلاح لاعب الأهلي والمنتخب المصري للكرة الطائرة لتألقه في بطولتي إفريقيا والعالم وفوزه بلقب أفضل ضارب في العالم رغم أن المنتخب المصري حل أخيرا في البطولة.

واختير المدرب التونسي نبيل معلول مدرب الترجي أفضل مدرب عربي لكرة القدم بعد نجاحه في قيادة فريقه للفوز بلقبي تونس الدوري والكأس ولقب دوري أبطال إفريقيا الذي استعصى كثيرا على الترجي، لكن معلول النجم الأبرز في عقد التسعينيات مع الترجي، والمحلل الرياضي المتميز نجح في التحدي الذي خاضه وأثبت أنه مدرب متميز، وكان المدرب العراقي عدنان حمد مدرب منتخب الأردن، أكبر المنافسين لمعلول، وبعده رشيد الطاوسي مدرب المغرب الفاسي الذي أحرز لقب كأس الاتحاد الإفريقي ووصيف بطل الدوري المغربي.

واختارت المجلة طاقم التحكيم الكروي مكونا من الجزائري جمال حيمودي الذي يعد أفضل حكم إفريقي لمحافظته على مستواه الفني والبدني والمساعدين هما التونسي بشير حساني للعام الثاني على التوالي والمصري أيمن دجيش الذي حفظ ماء وجه التحكيم المصري إفريقيا والحكم الرابع الإماراتي علي حمد للمرة الثانية على التوالي.

وفي اللعبات الأخرى فاز الاتحاد المصري للكرة الطائرة بلقب أفضل اتحاد رياضي للعبة جماعية غير كرة القدم ، لفوزه بلقب بطل إفريقيا ومشاركته في بطولة العالم وفوزه بذهبية الرجال والسيدات في الدورة العربية الثانية عشرة للألعاب الرياضية ، أما أفضل اتحاد لعبة فردية فتقاسم اللقب الاتحاد السعودي للفروسية الذي حقق فرسانه الميدالية الذهبية في الدورة العربية للمرة الرابعة على التوالي والخامسة في تاريخ مشاركتهم في الدورات العربية فضلا عن تألقهم في البطولات الدولية والقارية ، وإلى جانبه الاتحاد المصري للاسكواش الذي يواصل تألقه عاما بعد آخر وحصد الذهب والفضة والبرونز في الدورة العربية.

ومن بين البرامج التليفزيونية الرياضية العديدة التي تقدمها الفضائيات العربية كل يوم من أيام العام، يمكن القول بأن برنامج "صدى الملاعب" على قناة M B C يوميا والذي يقدمه الإعلامي المتألق مصطفى آغا ويعاونه فريق عمل كبير يضم معدين ومراسلين ومحللين من جنسيات عربية متعددة، ولم يجد البرنامج منافسة قوية من أي برامج أخرى لتنوعه وانتشاره وموضوعيته وانتمائه لكل ماهو عربي فضلا عن حياديته الكبيرة حتى أنه يبدو قناة رياضية كاملة فيها كل ألوان العمل الإعلامي من أخبارومتابعات وتحليل وتقارير وحوارات، ويرصد كل مايدور من أحداث رياضية من المحيط إلى الخليج، فضلا عن موقعه الإليكتروني الواسع الانتشار والذي يكمل الرسالة الإعلامية لصدى الملاعب، البرنامج الذي صار نموذجا يحتذى به، وفازت إذاعة الشباب والرياضة المصرية بلقب أفضل إذاعة رياضية عربية لتنوع موضوعاتها في التحقيقات الإذاعية، وتعدد ضيوفها في برامجها الحوارية، ونقلها الحي والمباشر لكل الأحداث الرياضية، وفازت نشرة أخبار الرياضة بقناة العربية بلقب أفضل نشرة أخبار رياضية في قناة عامة، وفازت قناة دبي الرياضية بلقب أفضل قناة رياضية عربية لتنوع برامجها واهتمامها الإخباري بكل الأحداث الرياضية العربية ، ومنحت المجلة جائزتها للتميز الإعلامي إلى كل من اللبنانية آسيا عبد الله واليمني رائد عابد المذيعين بقناة الجزيرة الرياضة تقديرا لتميزهما في الأداء وخلفيتهما الرياضية المتميزة والمتنوعة وقدرتهما على تقديم مختلف أنواع البرامج الرياضية ميدانيا أو داخل الاستدويو إلى جانب تفوقهما الواضح في قراءة نشرات الأخبار.

وكعادتها اختارت المجلة منتخبي العرب لكرة القدم الذهبي والفضي حيث ضمت قائمة المنتخب الذهبي:
محمد صقر " السد - قطر"
أحمد فتحي " الأهلي - مصر"
أيوب الخليقي "الوداد البيضاوي ـ المغرب"
وليد الهيشري "الترجي ـ تونس"
نذير بلحاج "السد القطري – الجزائر "
يوسف المساكني "الترجي ـ تونس"
وسام رزق "السد ـ قطر"
شيكابالا "الزمالك ـ مصر"
أسامة الدراجي "الترجي ـ تونس"
حسن عبد الفتاح "الأردن"
زهير داودي " الإفريقي ـ تونس"

وضمت قائمة المنتخب الفضي:
عامر شفيع "الوحدات ـ الأردن "
بلة جابر المريخ - السودان
سمير الزكرومي "المغرب الفاسي ـ المغرب"
وائل جمعة "الأهلي ـ مصر"
إبراهيم ماجد "السد القطري ـ الجزائر"
محمد نور "اتحاد جدة ـ السعودية"
بدر المطوع "القادسية ـ الكويت"
عماد الحوسني "اتحاد جدة السعودي ـ سلطنة عمان"
حسن معتوق " عجمان الاماراتي - لبنان"
حمزة بورزوق "المغرب الفاسي ـ المغرب"
أحمد سعد " الاتحاد - ليبيا".

وأكد محمد عبد الهادي علام رئيس تحرير "الأهرام العربي" أن إدارة المجلة قررت تنظيم احتفالية كبيرة في القاهرة لتكريم النجوم، خلال النصف الثاني من يناير الجاري، فيما أشار أشرف محمود نائب رئيس التحرير والمشرف على الاستفتاء إلى أنه يتم الإعداد الآن لمباراة كروية كبرى بين نجوم العرب الذين تم اختيارهم في الاستفتاء على أن تقام في إحدى الدول العربية، ويخصص ريعها لصالح أطفال مصر وفلسطين والصومال.