ترامب يتساءل عن سبب عدم إيقاف أوباما للقرصنة الروسية

22-6-2017 | 19:34

ترامب

 

الألمانية

استمر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ، في انتقاد الديمقراطيين بسبب التدخل الروسي في ال انتخابات الرئاسية العام الماضي، وتساءل ، اليوم الخميس، عن سبب عدم بذل سلفه باراك أوباما ، المزيد من الجهود لإيقاف الاختراق الروسي.

وكتب ترامب عبر تويتر: "بالمناسبة، إذا كانت روسيا تعمل بجهد كبير في استهداف انتخابات 2016 فقد حدث ذلك كله في خلال إدارة أوباما . لماذا لم يوقفهم؟".

يذكر أن التدخل الروسي في ال انتخابات يعد محور تحقيق أمريكي مستمر تحول تركيزه أيضا إلى تواطؤ محتمل بين فريق حملة ترامب ومسئولين روس.

وفي سلسلة من التغريدات المتسائلة عن طريقة تعامل إدارة أوباما مع التدخل الروسي، أشار ترامب إلى شهادة أدلى بها وزير ال أمن الداخلي في عهد أوباما ، جيه جونسون، أمس الأربعاء.

وقال جونسون، أمام لجنة من مجلس الشيوخ، إنه كان قلقا للغاية من جهود روسيا العام الماضي في اختراق النظام الانتخابي الأمريكي.

وأكد جونسون، الذي شغل منصب وزير ال أمن الداخلي بين عامي 2013 و 2017، أن الحكومة الروسية "بأوامر من (الرئيس) فلاديمير بوتين نفسه، دبرت هجمات قرصنة ضد أمتنا بهدف التأثير في انتخابات نا، إن هذا أمر واضح".

وأوضح ترامب ، أن جونسون هو "آخر مسئول استخباراتي من مستوى رفيع يصرح بأنه ليس هناك مخطط كبير بين ترامب و روسيا "، رغم استمرار سلسلة من التحقيقات حول تواطؤ محتمل بين حملة ترامب و روسيا ".

وتكرر وصف ترامب للتحقيق والاهتمام ب روسيا ، بأنه حيلة دبرها الديمقراطيون. وكتب في تغريدة عبر موقع تويتر اليوم: "إن الأمر كله احتيال وذريعة من الديمقراطيين بعد خسارة ال انتخابات !".