إجراءات يصدرها (الأعلى للإعلام) لضبط فوضى استطلاعات الرأى

21-6-2017 | 21:27

مكرم محمد أحمد

 

فاطمة شعراوى

أصدر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام قرارًا بوقف استطلاعات الرأى التى تجريها الشركات أو الهيئات الخاصة لأبحاث التحقق من الانتشار والمشاهدة والاستماع.

وكان المجلس قد تلقى شكاوى من العديد من القنوات التلفزيونية بسبب كثرة الاستطلاعات التى تصدر من جهات عديدة.


وأكد  مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام أن القرار يأتى طبقا للمادة الرابعة من قانون 92 والخاص بالصحافة والإعلام والتى أوكلت المجلس حق منح التراخيص لشركات التحقق من الانتشار والمشاهدة والاستماع وكذا متابعة مراحل عملية التحقق كافة واعتماد النتائج وذلك وفقًا للقواعد التى يضعها المجلس وقد تلاحظ فى الفترة الأخيرة كثرة الاستطلاعات حول المسلسلات والبرامج والتى تصدرها جهات عديدة ولا تتوافر فيها الأسس العلمية ومعايير القياس الصحيح للرأى العام وفى الأغلب تحكمها مصالح تفيد البعض وتضر الآخرين وتضر بقوانين السوق وسلامة توجهاته.


ولذا قرر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام وقف هذه الاستطلاعات لحين صدور معايير علمية وموضوعية تراعى قواعد قياس الرأى العام وحتى تصبح نتائج هذه الاستطلاعات معبرة عن الواقع وتراعى العدالة والموضوعية.

وتطبيقًا للقانون فان المجلس يهيب بالشركات العاملة فى هذا المجال مراجعة المجلس لتوفيق أوضاعها وكذا عدم إعلان أى نتائج لاستطلاعات قد تمت إلا بعد اعتمادها من المجلس، وقد شكل المجلس لجنة من أعضائه وخبراء على مستوى عالٍ فى بحوث الرأى العام لوضع معايير تحدد منهجية البحث والعينات المستهدفة بعد أن تنتهى من عملها فى أسرع وقت ممكن .