"الثقافة" تحسم جدل جوائز الدولة الليلة.. ومجلس النواب يرفع "النيل" إلى 500 ألف جنيه

18-6-2017 | 10:49

الدكتور حاتم ربيع

 

منة الله الأبيض

تُعلن، مساء اليوم الأحد، جوائز الدولة لسنة 2016، بالمجلس الأعلى لل ثقافة بأمانة الدكتور حاتم ربيع، وتشمل جوائز الدولة كلا من التشجيعية و التفوق و التقديرية و النيل و التفوق في مجالات الآداب والفنون والعلوم الاجتماعية.


وأنشأت الدولة جوائز للمبدعين والباحثين في مجالات الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية بموجب قانون رقم (37) منذ عام 1958 - الخاص ب جوائز الدولة للإنتاج الفكري ولتشجيع العلوم والعلوم الاجتماعية والفنون والآداب، وقد أضيفت إلى تلك الجائزتين جائزتان جديدتان هما جائزة النيل وجائزة الدولة للتفوق.

وكان البرلمان قد وافق مؤخرًا على عدد من التعديلات المتعلقة ب جوائز الدولة أهمها رفع قيمة جائزة النيل إلى 500 ألف جنيه بدلًا من400 ألف جنية، وتحديد سن الجائزة التشجيعية بــ40 عامًا.

وتعتبر جوائز الدولة بفروعها المختلفة، من أرفع الجوائز التي تقدمها مصر لمبدعيها ومثقفيها، تقديرًا لدورهم الثقافي والإبداعي، كما تتسم الجوائز بقيمة أدبية ومعنوية تفوق قيمتها المادية.

ويدور الجدل سنويًا، حول ضرورة الاحتفاء بالفائزين الذين نالوا جوائز الدولة ، بإعداد حفل كبير يسلمهم فيه رئيس الجمهورية الجوائز، بدلًا من تسلمهم الجوائز من مكتب المجلس الأعلى لل ثقافة مثلما حدث العام الماضي.

وتتعرض جوائز الدولة سنويًا للهجوم والانتقاد، بسبب الآلية التي يترشح بها المثقفون لنيل الجوائز، وبعضهم يرى أنها لا تتسم بالشفافية ويصفها بـ"اليانصيب".

اقرأ ايضا:

مادة إعلانية

[x]