مجلس الجامعة العربية يدعو إلى التحرك للحد من تنامي "التغلغل الإسرائيلى" في إفريقيا

12-6-2017 | 16:47

مجلس الجامعة العربية

 

العزب الطيب الطاهر

دعا مجلس جامعة الدول العربية الدول الأعضاء إلى ضرورة العمل على الحد من تنامي التغلغل الإسرائيلي في قارة إفريقيا على حساب قضية فلسطين العادلة وحث الدول الإفريقية الشقيقة والصديقة على عدم المشاركة بأى مؤتمرات إفريقية إسرائيلية الهدف الإسرائيلي منها إدامة الاحتلال وفك عزلته والالتفاف على التزامات إسرائيل " القوة القيامة بالاحتلال" للقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية.

وطالب المجلس الدول العربية بالاستمرار فى وضع بند دعم القضية الفلسطينية والتصدي للمحاولات الإسرائيلية للالتفاف عليها ضمن أجندة أي تعاون أو حوار سياسي ثنائي بين الدول العربية والدول الإفريقية، على مختلف المستويات.

كما دعا مجلس الجامعة في قراره الصادر عن دورته غير العادية التي عقدت اليوم برئاسة الجزائر ومشاركة الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط، إلى إدخال بند دعم القضية الفلسطينية وصيانة مكانتها التاريخية في إفريقيا ضمن خطط وبرامج أي تعاون اقتصادي وتنموي وثقافي عربي إفريقي، بما يشمل القطاعات الحكومية المختلفة والوكالات العربية للتعاون الدولي والصناديق والمؤسسات المالية العربية التي تعمل في مجال التعاون العربي الإفريقي.

وشدد المجلس على ضرورة تعزيز التنسيق والتعاون بين الجامعة العربية والاتحاد الأفريقي للتصدي لترشيح إسرائيل لعضوية مجلس الأمن عامي 2019_2020 وتسريع وتيرة تنفيذ الخطة التي أعدتها الأمانة العامة في هذا الشأن.

كما أكد المجلس أهمية التنسيق بين الجامعة العربية والاتحاد الإفريقي ومنظمة التعاون الإسلامي لإنشاء آلية تنسيق مشتركة لمتابعة كل مجالات دعم القضية الفلسطينية ومتابعة تصويت الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي لصالح قرارات دولة فلسطين في المحافل الدولية.

ودعا المجلس في قراره ، جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي للحفاظ على المواقف الإفريقية التاريخية الداعمة للقضية الفلسطينية التي تعبر عنها القرارات والإعلانات التي تصدر بشكل دوري عن مؤتمرات القمة الإفريقية والعربية الإفريقية بشأن دعم الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة.

ونوه المجلس بضرورة استحضار رصيد الشعوب الإفريقية في مكافحة الاستعمار، والاضطهاد والفصل والتمييز العنصري، كطاقة متجددة للبعد التضامني الإفريقي مع القضية الفلسطينية في مواجهة ممارسات وسياسات الاحتلال الاستعماري الإسرائيلي التي تنتهك حقوق الانسان الفلسطيني في أرضه وممتلكاته ومقدساته ومقدراته.

ودعا المجلس البرلمانات العربية والبرلمان العربي ومؤسسات المجتمع المدني وحقوق الإنسان العربية للاستمرار بالتواصل مع نظرائها في القارة الإفريقية لتعزيز التعاون لدعم القضية الفلسطينية وإحباط التحركات الإسرائيلية ضدها.

كما دعا مجالس السفراء العرب وبعثات الجامعة العربية في الدول الإفريقية لمتابعة التغلغل الإسرائيلي في القارة الإفريقية على حساب القضية الفلسطينية والتحرك في العواصم الإفريقية لصيانة مكانة القضية الفلسطينية ورفع تقارير وتقييمات دورية في هذا الشأن إلى مجلس الجامعة.

كما دعا المجلس الأمين العام للجامعة لمتابعة موضوع التغلغل الإسرائيلي في أفريقيا وتقديم تقارير وتوصيات وتقييمات واقتراحات حول التحركات العربية في هذا الشأن بهدف تعزيز التعاون العربي الإفريقي في مختلف المجالات خاصة بشأن قضية فلسطين وإفشال المحاولات الإسرائيلية الهادفة إلى الالتفاف على الدعم الإفريقي التاريخي للقضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني المشروعة وغير القابلة للتصرف ودعوة الأمين العام للاستمرار في التواصل مع وزراء خارجية وسفراء الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي لهذا الغرض.

وأكد المجلس أهمية الروابط العربية الإفريقية العريقة والتاريخية والثقافية والجيوسياسية والاجتماعية والاقتصادية والدينية واللغوية بين الشعوب العربية والإفريقية والتي شكلت الأساس للشراكة الإستراتيجية العربية الإفريقية على أسس مبادئ المساواة والمصالح المتبادلة والاحترام.

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]