تعرّض للهجوم اليوم.. ضريح الخميني بملياري دولار.. قباب ذهب ومتحف أحجار كريمة | صور

7-6-2017 | 13:59

ضريح آية الله الخميني‎

 

منة الله الأبيض

يُعد ضريح آية الله الخميني، مؤسس الثورة الإيرانية، الذي تعرّض لهجوم مسلح اليوم الأربعاء تبناه تنظيم داعش الإرهابي، من أهم مواقع السياحة الدينية في إيران.

وبحسب "دويتشه فيله"، تبلغ تكلفة بناء الضريح الضخم، والمراكز الدعائية والدينية التابعة للمقبرة في أول سنتين من وفاة الخميني عام 1989 ملياري دولار، إلا أنه لا توجد تقارير تكشف المبالغ التي خصصت لهذه المقبرة خلال 24 سنة الماضية.

وتقع على أطراف ما يوصف في إيران بحرم الخميني أربع مآذن بارتفاع 91 مترًا مطلية بالذهب، ويحمل الحرم خمس قباب أكبرها معدنية تم طلاؤها بالذهب عام 2007، في حين يزن الهيكل الصلب الأساسي للقبة المطلية بالذهب 340 طنا وغطاؤه نحو 50 طنا، كما يقع الضريح والمصليات على مساحة 600 كيلومتر مربع، كما ذكرت "ميدل إيست أون لاين".

وإلى جانب الضريح، يوجد متحف يقع على مساحة 15 ألف متر مربع يحمل الطابع الفرنسي في تشكيله، كما يتشكل المتحف من غرف كثيرة مكسوة بالأحجار الكريمة، بينما لا تحمل جدرانه أي مكان آخر للأعمال الفنية.

روح الله بن مصطفى بن أحمد الموسوي الخميني رجل دين سياسي إيراني، من مواليد 24 سبتمبر 1902، وتوفي في 3 يونيو 1989. وكان كالأب الروحي لعدد من الشيعة داخل إيران وخارجها، يُوصّف بأنه قائد الثورة الإيرانية التي أطاحت بالشاه محمد رضا بهلوي في 1979.

ضريح آية الله الخميني‎


ضريح آية الله الخميني‎


ضريح آية الله الخميني‎


ضريح آية الله الخميني‎



اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة