باريس: الاعتداء على الشرطي أمام كاتدرائية "نوتردام" حادث معزول

7-6-2017 | 09:39

الاعتداء على الشرطي أمام كاتدرائية نوتردام صورة ارشيفية

 

أ ش أ

أكد المتحدث باسم الحكومة الفرنسية كريستوف كاستانير اليوم الأربعاء أن الاعتداء على الشرطي أمام كاتدرائية نوتردام "حادث معزول".
وقال كاستانير - في مقابلة مع إذاعة "ار تي ال" - إن كل المؤشرات تتجه نحو عمل معزول والمعتدي لم يظهر في مراحل سابقة علامات للتطرف، مضيفا أنه ليس لديه معلومات إضافية في الوقت الراهن.
وكان مصدر أمني فرنسي أكد أن المتشدد الذي هاجم شرطيا بمطرقة أمام كاتدرائية نوتردام في باريس أمس الثلاثاء هو جزائري يبلغ من العمر 40 عاما ويتابع في فرنسا دكتوراه في الإعلام، وذلك بحسب بطاقة هوية عثرت عليها السلطات بحوزته.
وأضاف المصدر أن المهاجم الذي أصيب برصاص الشرطة كانت بحوزته بطاقة هوية باسم فريد إ. من مواليد الجزائر في يناير 1977 وأنه مسجل في جامعة لورين في مدينة ميتز (شرق) بصفة طالب دكتوراه، وأوضح أن المعتدي قال إنه من "جنود الخلافة"، أي من أتباع تنظيم داعش الإرهابي.
وداهمت الشرطة أمس مبنى سكنيا للطلاب في منطقة سيرجي في ضاحية باريس حيث كان المهاجم يستأجر شقة.

[x]