مبنى أثري مهدد بالانهيار وسط القاهرة.. والسكان يناشدون المحافظ بالتدخل السريع

31-5-2017 | 00:14

وسط البلد

 

أحمد حامد

انتابت حالة من الرعب والهلع سكان عقار 18 بشارع عماد الدين بوسط القاهرة خشية انهياره نتيجية لعمليات حفر  في الدور الأرضي أثرت سلبا على  أعمدة العقار.

يقول الدكتورعبد الفايد، أحد ساكن العقار لبوابة الأهرام، فوجئنا بارتجاجات عنيفة في المبنى المكون من أربعة طوابق، أدت إلى شروخ في الجدران نتيجة لحفر في أرضيات المبنى وصلت إلى عمق الأساس الذي يحمل المبنى.

وأضاف الفايد أنه تم الاتصال بشركة مصر للتأمين المسئولة عن المباني العقارات الخديوية لتدخل لإنقاذ المبنى من الانهيار إلا أنه لم يتحرك ساكن.

وأوضحأن جميع المباني الخديوية تعتبر مباني أثرية محمية ومصنفة من اليونسكو ولا يمكن العبث بها أو هدمها، وهو ما دفعنا إلى التوجه إلى مركز شرطة الأزبكية لتحرير المحضر رقم 1743 لسنة 2017 إداري الأزبكية لمعاينة العقار، وإنقاذه من الانهيار.

وأرسل قسم شرطة الأزبكية خطابا رسميا إلى رئيس حي الأزبكية لتكليف أحد المهندسين لمعاينة العقار إلا أن أحدا لم يتحرك لمعاينة المبنى وإنقاذ الأهالى علمًا بأن عمليات الحفر مازالت مستمرة وناشد الأهالى رئيس الوزراء ومحافظ القاهرة بالتدخل السريع لإنقاذ المبنى.


1

مادة إعلانية

[x]