وزير الصناعة: نستهدف إحداث نقلة نوعية فى علاقاتنا مع بيلاروسيا لزيادة التجارة البينية والاستثمارات المشتركة

25-5-2017 | 17:56

المهندس طارق قابيل

 

ولاء مرسى

عقد طارق قابيل وزير التجارة والصناعة جلسة مباحثات ثنائية مع فلاديمير كولتوفيتش وزير التجارة البيلاروسى، على هامش اجتماعات الدورة الرابعة للجنة التجارية المصرية البيلاروسية المشتركة المنعقدة بالعاصمة مينسك.

تناولت الجلسة أهمية تنسيق الجهود المشتركة بين مسئولى البلدين لتطوير العلاقات التجارية والإقتصادية، إلى جانب بحث آخر التطورات الخاصة بإتفاق التجارة الحرة بين مصر ودول الإتحاد الاقتصادى الأوروأسيوى.

وأكد قابيل، أهمية هذا الإتفاق فى منح مزايا تفضيلية لمنتجات الدول أعضاء الاتفاقية فى دخول أسواقهم دون أية عوائق أو قيود وهو الأمر الذى سيؤثر إيجاباً على زيادة حركة التجارة بين مصر ودول الإتحاد.

ودعا وزير الصناعة لزيادة معدلات التبادل التجارى بين البلدين خاصة الصادرات المصرية للأسواق البيلاروسية وذلك من خلال إزالة العقبات التى تعوق تدفق الصادرات المصرية وتصدير منتجات مصرية جديدة خاصة منتجات الخضر والفاكهة والأثاث والسيراميك والسجاد والرخام والجرانيت .

ولفت إلى ضرورة مشاركة مجتمع الأعمال البيلاروسى فى المعارض المقامة بمصر وذلك للتعرف على المنتجات المصرية عن قرب وتحديد مدى ملاءمتها للمستهلك البيلاروسى .

وأوضح قابيل أن هناك فرصاً كبيرة لقطاع الدواء المصرى للنفاذ والمنافسة بالأسواق الروسية، مشيرًا إلى أهمية تسهيل عملية تسجيل الأدوية المصرية ببلاروسيا.

وأشار الوزير إلى ضرورة إيجاد آليات لزيادة التواصل بين المستثمرين فى البلدين بهدف إقامة مشروعات مشتركة تسهم فى تقوية الروابط الإقتصادية وأيضاً الاستفادة من المزايا والفرص المتاحة فى السوقين المصرى والبيلاروسى.


ومن جانبه أشار وزير التجارة البيلاروسى إلى أن مصر تمثل شريكًا مهمًا لبيلاروسيا سواء على المستوى السياسى أو الإقتصادى ، مؤكداً حرص بلاده على توسيع حجم التبادل التجارى مع مصر .

وأضاف أن هناك عددًا من الشركات البيلاروسية ترغب فى إقامة شراكات مع نظرائهم فى السوق المصرى باعتباره أحد أهم الأسواق الواعدة فى منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا هذا فضلا عن تواجد عدد ليس بقليل من هذه الشركات يستثمر فى مصر حاليا خاصة فى مجال إنتاج وتجميع الشاحنات والجرارات الزراعية .