أحمد عبدالمعطي حجازي في "صالون الأهرام الثقافي": أمل دنقل لم يغب عنا

23-5-2017 | 20:56

جانب من الندوة

 

محمد فايز جاد

قال الشاعر أحمد عبد المعطي حجازي، إن الشاعر الراحل أمل دنقل "دائما يجمعنا حوله لأنه ينطق بلساننا، ولأنه قادر دائما على أن يجعل هذا اللسان حيا، ويستطيع أن يسمع الجميع، وأن يهز الجميع".


جاء ذلك خلال الأمسية التي تقام، اليوم الثلاثاء، ضمن صالون "الأهرام الثقافي"، بالتعاون بين مؤسسة "الأهرام" والمجلس الأعلى للثقافة، بحضور عدد من الكتاب والنقاد، من بينهم: د.جابر عصفور، وزير الثقافة الأسبق، الناقد د.محمد عبدالمطلب، الشاعر سيد طلب، ود.عبلة الرويني، زوجة الشاعر الراحل.

وأضاف حجازي: في كل مناسبة نتذكر أمل دنقل، لأنه لم يترك مناسبة لم يكتب فيها شعرا، وعندما أتحدث عن المناسبة فلا أقصدها بالمعنى الشائع أي الحادثة، فأمل دنقل لا يكتب شعره في الحوادث، وإنما يكتب في اللحظات التي تثور فيها الأسئلة.

ويتابع: أمل دنقل لم يغب عنا، ولعله كان بعد رحيله أكثر حضورًا. أصبحنا نفتقده بعد رحيله، نفتقده ونجده لأننا نجد شعره.


ووجه حجازي التحية للدكتور جابر عصفور، على كتابه عن دنقل، الذي صدر مؤخرًا بعنوان "أمل دنقل قصيدة الرفض"، قائلاً، إن دنقل "يستحق أن نقرأه، وأن نعود إلى أعماله".

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة

مادة إعلانية