أخبار

وزير الري الصومالي يختتم زيارته للقاهرة بشرح معوقات إدارة المياه ويطالب بالدعم المصري وفرص للتدريب

23-5-2017 | 12:06

وزير الري يستقبل الوزير الصومالي

أحمد سمير

اختتم وزير الري الصومالي والوفد المرافق له، اليوم الثلاثاء، زيارته إلى وزارة الموارد المائية والري، التي استمرت على مدار 3 أيام، تفقد خلالها العديد من الجهات والهيئات التابعة للوزارة، وتعرف خلالها على الإمكانات والتكنولوجيات التي تستخدمها هذه الهيئات في إدارة الموارد المائية.

وقبيل مغادرة الوزير الصومالي والوفد المرافق له، زار الوفد مركز المعلومات الرئيسي بوزارة الموارد المائية والري، حيث أشاد الوفد الصومالي بإمكانيات المركز في رصد وتحليل صور الأقمار الصناعية، وتم خلال الزيارة عرض بعض الصور عن المشروعات التنموية بالصومال، علي نهري جوبا وشبيلي -أهم أحواض الأنهار بالصومال- ودعا ذلك الوفد الصومالي إلى طلب إتاحة الفرصة للكوادر الصومالية للتدريب في مجال تكنولوجيا الاستشعار عن بعد وتحليل البيانات.

كما زار الوفد الصومالي المركز القومي لبحوث المياه، والتي استعرض خلالها إمكانيات المركز والخدمات التي تقوم بها المعاهد البحثية المختلفة التابعة له، في مجال تقديم الخبرات الأكاديمية والبحثية؛ لإدارة وتخطيط الموارد المائية السطحية والجوفية، وكذلك المعامل المركزية لتحليل نوعية المياه.

ومن المقرر ان يختتم الوفد الصومالي زيارته للقاهرة غدًا، عقب لقاء ممثلي المجلس العربي للمياه، وعقد لقاءات مع وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، وزيارة عدد من مواقع العمل ومراكز التحكم التابعة للوزارة.

كان وزير الري الصومالي والوفد المرافق له قد تفقدوا أمس الأحد، أحد مشروعات الوزارة بمحافظة الوادي الجديد، لتزويد 25 بئرًا جوفية بمولدات رفع تعمل بالطاقة الشمسية.

ويهدف المشروع إلى استثمار الطاقة الشمسية التى تتمتع بها محافظة الوادى الجديد -إحدى أكثر المناطق تعرضًا لفترات سطوع الشمس في العالم- فى استخراج المياه الجوفية بكميات تضمن استدامة المخزون الجوفى، ومن ثم التنمية المستدامة.

من جانبه أعرب الوزير الصومالي والوفد المرافق له عن امتنانهم من الزيارة، والمردود الطيب الذى تركته لديهم، معبرين عن رغبتهم فى تقديم الدعم الفنى المصري للصومال؛ لتطبيق هذه التكنولوجيا، لاسيما أن الصومال تتمتع بظروف مناخية مماثلة، تؤهلها للاستفادة من الطاقة الشمسية لديها.

يذكر أن الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري، قد استقبل الدكتور سالم عليو وزير الطاقة والموارد المائية الصومالي والوفد المرافق له، في مستهل زيارته للقاهرة، والتي استمرت لعدة أيام.

وأجرى الوزيران جلسة مباحثات، أعقبها زيارة ميدانية لعدد من مراكز وهيئات الوزارة، حيث قام الوزراء بتفقد مركز التنبؤ بالأمطار بقطاع التخطيط، وتعرفا على الأسلوب التقني المتبع لقياس كميات الأمطار باستخدام صور الأقمار الصناعية على مستوي الدول الإفريقية ومنها الصومال.

وأشاد الوفد الصومالي بإمكانيات المركز، مؤكدين أهمية نقل الخبرات المصرية لإنشاء مركز مماثل للتنبؤ بالأمطار في الصومال.

واستكمل الوزراء جولتهم بزيارة الإدارة المركزية للتليمتري، حيث تم توضيح نظام متابعة الأرصاد الهيدرولوجية بالمحطات المختلفة، وأسلوب نقل البيانات والتعامل معها مركزيًا، وإطلاع الجانب الصومالي على بعض الأجهزة المستخدمة والتي يتم إنتاج بعض مكوناتها محليًا.

وأبدى الوفد الصومالي خلال جولتهم التفقدية احتياجهم لإنشاء منظومة مماثلة لديهم؛ لتعظيم القدرة علي رصد مناسيب وتصرفات الأنهار المختلفة، بما يساعد في عملية تخطيط وإدارة الموارد المائية.

كما زار الوفد الصومالي قطاع مركز التدريب الإقليمي وتنمية الموارد البشرية بمدينة 6 أكتوبر، حيث تم استعراض الأنشطة المختلفة للمركز في تدريب الكوادر الإفريقية بمختلف المجالات المتعلقة بالمياه والأنشطة السابقة للمركز مع الجانب الصومالي، وتحديد إمكانات تطويرها.

من جانبه قدّم الوفد الصومالي للدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري؛ عرضًا تقديميًا حول المشكلات الفنية والإدارية في مجال تخطيط وإدارة الموارد المائية التي تواجه بلادهم، وذلك خلال جلسة المباحثات الثنائية؛ لبحث أوجه التعاون والدعم الفني بين الجانبين.

وزير الري الصومالي يتفقد مشروعات الري بالوادي الجديد


وزير الري الصومالي يتفقد مشروعات الري بالوادي الجديد


وزير الري الصومالي يتفقد مشروعات الري بالوادي الجديد

اقرأ ايضا:

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة