"تحيا مصر" ينفذ المرحلة الثانية لمشروع تطوير القرى الأكثر فقرًا بتكلفة 100 مليون

22-5-2017 | 12:44

صورة تعبيرية

 

محمد علي

أعلن صندوق تحيا مصر، استمراره في تنفيذ توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية؛ لتوفير الحياة الآمنة من خلال المسكن الأمن والحياة الكريمة للأسر الأكثر احتياجًا، والتي أكد عليها في مقولته (أنه لا يصح أن ننام ومن بيننا أسر تعيش في منازل بدون سقف).

وقال صندوق تحيا مصر في بيان له اليوم الإثنين: إنه سيطلق إشارة البدء في تنفيذ المرحلة الثانية لمشروع تطوير القرى الأكثر احتياجا، في مؤتمر صحفي، غدًا الثلاثاء، بتوقيع بروتوكول بقيمة ١٠٠ مليون جنيه، بالتعاون مع جمعية الأورمان، بهدف تنمية وتطوير 3200 منزل في 106 قرى، ضمن القرى الأكثر احتياجا.

وأضاف صندوق تحيا مصر، أن البدء في تنفيذ المرحلة الثانية جاء بعد نجاح المرحلة الأولى من المشروع، والتي تم خلالها تنمية وتطوير 4200 منزل في 126 قرية فقيرة في محافظات مصر المختلفة بقيمة إجمالية تصل إلى 100 مليون جنيه أيضا.

وأشار صندوق تحيا مصر إلى أنه سيشهد توقيع البرتوكول كل من المهندس إبراهيم محلب مستشار رئيس الجمهورية للمشروعات القومية، وعدد من الوزراء والمحافظين.

وأكد محمد عشماوي المدير التنفيذي لصندوق تحيا مصر، أن إستراتيجية الصندوق القائمة على توفير أجود أنواع الخدمة لمفردات الحياة الكريمة، بحيث يكون اسم الصندوق على هذه المنازل بشكل يليق بكل متبرع أعطي أمولًا لصندوق تحيا مصر، مشددًا على أن الصندوق يتابع بكل دقة كل مراحل التنفيذ لضمان تطبيق أعلى معايير الجودة، حتى يتم تسلم المنازل للمستفيدين على أكمل وجه.

وقال إن الصندوق ليس مجرد جهة مانحة أو ممولة للمشروعات التنموية فحسب، بل يضع مجموعة من معايير هامة وفقا لقياسات الجودة لتوفير المعيشة الآمنة، وتوفير كافة مقتضيات الحياة الكريمة للأسر الفقيرة بصعيد مصر، ويطلب من جميع الجهات التي تتعاون مع الصندوق في تنفيذ جميع مشروعاته التنموية أن تراعي جودة الخدمة المقدمة للمواطن، موضحًا أنه تم بالفعل تم التنسيق مع جمعية الأورمان لما لها من خبرة في تطوير منازل القرى، حيث تم بالفعل مراعاة تطبيق كافة معايير الجودة التي تحقق أعلى درجات الأمان، وتلبية كافة متطلبات الحياة الكريمة للأسر الأكثر احتياجا.

مادة إعلانية

[x]