استقالة عضوين بحزب "المصريين الأحرار" بالإسكندرية

21-12-2011 | 21:02

 

الإسكندرية-أحمد صبري

تقدم اليوم كل من الناشط السياسى ومؤسس 6 أبريل الجبهه الديمقراطية بالإسكندرية، ياسر شمس الدين وكذلك أدهم العلي عضو حركة 6 أبريل باستقالتهما من حزب "المصريين الأحرار" تبعا لما جاء لبيان صدر عنهما وحصلت "بوابة الأهرام" على نسخة منه.


يأتي ذلك في الوقت الذي توالى فيه تقديم الاستقالات من حزب "المصريين الأحرار" بالإسكندرية، حيث كان قد تقدم كل من أيمن الطحان ومحمد جمعة-الذين كانا مرشحين على رأس قوائم الكتلة المصرية التي يتولى حزب "المصريين الأحرار" تنسيقها باستقالتهما.

وجاء نص البيان كالآتى "إيمانا منا بروح الثورة وبصفتنا قبل أن نكون عضوين بهذا الحزب فإننا عضوين بحركة 6 أبريل الشبابية الثورية، ونظرا لعدم اتخاذ الحزب قرار صريح بالانسحاب من انتخابات كارتونية والجري وراء الكراسي، ونسيان دم الأبرياء الشهداء الأحرار، ونسيان كرامة المواطن المصري، وانتهاك حرمة وأعراض المصريات، ونسيان كل ماقامت من أجله الثورة من أجل مصالح شخصية، فنحن شباب مصر الحر سنظل في الميدان إلى أن نطهر مصر من الفساد والظلم والقصاص لدماء الأبرياء ولتذهب الساسة إلى الجحيم وتبقى مصر وثورة مصر، لذلك نتقدم باستقالاتنا من هذا الحزب لأن مصر وثورتها أهم عندنا من كل حزب سياسي".

ودعا الشابان المستقيلان، كل شباب الحزب والأحزاب الأخرى التى انتهجت نفس النهج التقدم باستقالتهم فالميدان بحاجة إلى شرفاء هذا الوطن والوطن لا يحتاج إلى كراس بقدر ما يحتاج إلى ثوار حقيقيين.