وفاة طالب الهندسة بعد فشل وقف النزيف ترفع عدد ضحايا "الوزراء" لـ 15

21-12-2011 | 20:28

 

حسام زايد

توفى بعد عصر اليوم الأربعاء، المصاب محمد مصطفى، طالب كلية الهندسة، حيث تلقى طلقة حية فى ظهره فجر أمس الثلاثاء، وتم التدخل الجراحى، لإنقاذ حياته، وبالفعل تم إيقاف النزيف لفترة، لكن بدأ المصاب فى النزف مرة أخرى، حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، ليرتفع عدد الوفيات فى أحداث مجلس الوزراء إلى 15 وفاة.


من ناحية أخرى، أوضح إبراهيم بدر الدين عبد الآخر، زوج أخت الفقيد، أن محمد مصطفى تلقى الرصاصة الحية فى ميدان التحرير، وليس في شارع قصر العينى، كما أنه تم نقله إلى مستشفى الهلال، بسيارة تاكسى، وليس سيارة إسعاف، وأن عملية توصيله للمستشفى استغرقت ساعة كاملة.