سفير الصين بالقاهرة : وفد مصري كبير يشارك في منتدى "الحزام والطريق" ببكين الأسبوع المقبل

10-5-2017 | 17:45

سونج أى قوه سفير الصين بالقاهرة

 

أ ش أ

 أكد سونج يقوه سفير الصين بالقاهرة، أن وفدًا مصريًا كبيرًا يضم عددًا من الوزراء، سوف يشارك في منتدي "الحزام والطريق" من أجل التعاون الدولي، والذي سوف يعقد في بكين يومي 14 و15 مايو الجاري، مشيرا إلى أنه يتم حاليا التشاور لعقد لقاء قمة بين الرئيسين عبد الفتاح السيسي ونظيره الصيني شي جين بينج هذا العام .

وقال يقوه - في مؤتمر صحفي عقده بمقر السفارة الصينية بالقاهرة اليوم الأربعاء : إن التعاون بين مصر والصين مهم للغاية في إطار مبادرة "الحزام والطريق" من أجل إثراء علاقات الشراكة الإستراتيجية، وسوف يساعد مصر على إعادة البناء و تحديث الصناعة، مما يعود بالفائدة على الجانبين، مضيفا أن الرئيس الصيني سوف يفتتح هذا المنتدى ويترأس قمة المائدة المستديرة.

وأوضح أن 28 من رؤساء الدول والحكومات، سوف يشاركون في هذا المنتدى المهم، فضلا عن المسئولين ورجال الأعمال وممثلي المؤسسات المالية والإعلام من 110 دول ، و98 وزيرا و ممثلي 61 منظمة دولية، وبهذا يصل إجمالي عدد المشاركين 1200 شخص .

وعن التعاون المشترك حول مبادرة "الحزام والطريق"، قال " إن مصر والصين حققتا نتائج إيجابية وحصاد مبكر بالنسبة لمبادرة "الحزام والطريق" في ضوء قيام مصر بتطوير محور قناة السويس، بما يعود علي الفائدة على الجانبين، مشيرًا إلى أن الرئيس السيسي أكد في مناسبات عديدة أن مصر تولي اهتماما أن تكون جزءا من هذه المبادرة .

وأشار إلى أن مصر تتمتع بموقع جغرافي مهم على طول طريق مبادرة الحزام، فضلا عن ثقلها الكبير في المنطقة، مما يجعلها شريكا مهما في تنفيذ هذه المبادرة، وأن من أهم إنجازات هذه المبادرة، هو التنسيق بين السياسات، حيث وقعت أربع وزارات من الصين ومصر على الاتفاقية الإطارية في يوليو عام 2016 خلال زيارة الرئيس السيسي للصين .

وأردف قائلا "إنه تم تحديد 18 مشروعا مشتركا ذات أولوية ليتم تنفيذه، وذلك بجانب الاتفاق على عقد اجتماع لفريق العمل المشترك واجتماع وزاري بين الجانبين بشكل سنوي.

ونوه إلى التوقيع على مذكرة تفاهم خلال زيارة الرئيس الصيني - العام الماضي - حول تنفيذ مشروعات مبادرة الحزام والطريق والخطة الخمسية، لتعزيز الشراكة الاستراتيجية والتي تتضمن 10 مجالات و80 مشروعا بما يساوي 10 مليارات دولار، مما يشير إلى مستوى التعاون الغير مسبوق بين البلدين، موضحا أن الجانب المصري يعمل حاليا علي تطوير البنية التحتية في البلاد.

وأفاد بأن الاستثمارات الصينية في مصر تبلغ حاليا 7 مليارات دولار، والتي أنشأت 10 ألف فرصة عمل، والصين تشارك في مشروعات في مجالات الكهرباء والموانئ والنقل والبنية التحتية والطاقة الإنتاجية، لافتا إلى أن بكين تشارك في مشروع شبكة الكهربائية، بجانب مشروع السكك الحديدية في مدينة العاشر من رمضان .

وأضاف أنه يتم حاليا تنفيذ المرحلة التوسعية لمشروع المنطقة التعاون الاقتصادي والتجاري الصينية في السويس، والتي تبلغ قيمتها 700 مليون دولار، مشيرا إلى أن البنك المركزي الصيني وقع مع البنك المركزي المصري على اتفاقية تعاون لتبادل العملات بقيمة 18 مليار يوان صيني في السنوات الثلاثة المقبلة، فضلا عن توقيع بنك التنمية الصيني مع البنوك المصرية لتقديم 4ر1 مليار دولار.

وتابع أن بنك التنمية الصيني وقع مع بنك مصر والبنك الأهلي على تقديم 200 مليون دولار لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة التي توفر 8 ألف فرصة عمل، مشيرا إلى أن التبادل التجاري بين البلدين، بلغ 10 مليارات دولار عام 2015 بالمقارنة ب 6 مليارات دولار منذ 6 سنوات .

وعن التعاون الثقافي، أفاد بأنه تم إقامة العام الثقافي المصري الصيني العام الماضي، والذي ضم العديد من الفعاليات في عدد من المدن المصرية، من بينها أسبوع الأفلام وحفلة موسيقية والأعمال الأدبية والمسلسلات الصينية، والتي لقت إقبالا كبيرا في مصر، وقد أقيمت هذه الفعالات بمناسبة مرور 60 عاما علي العلاقات الدبلوماسية بين مصر والصين، بهدف تعزيز التعاون الثقافي والتفاهم الشعبي بين البلدين، منوها إلي أن عدد السائحين الصينيين الذين زاروا مصر بلغ 200 ألف سائح العام الماضي وهو يعد رقما قياسيا جديدا.

وحول الإنجازات، مبادرة الحزام والطريق، قال إن 64 دولة شاركت في هذه المبادرة منذ انطلاقها بإجمالي عدد سكان 4 مليار نسمة، أي ثلثي سكان العالم، بينما يمثل اقتصاد دول المبادرة، ثلث إجمالي الاقتصاد العالمي، مؤكدا هذه المبادرة تعمل علي تحقيق التنمية المشتركة من خلال ربط الإستراتيجيات التنموية، وتحقيق كثير من المكاسب المشتركة، وتحسين العوائد لدول المبادرة.

وأوضح أن 40 منظمة دولية، وقعت علي اتفاقيات تعاون مع الصين، وأن الاستثمارات الصينية المباشرة لدول المبادرة، بلغت 5ر14 مليار دولار، وهي تشكل 5ر8 في المائة من إجمالي الاستثمارات الصينية في الخارج، بينما بلغت الصادرات والواردات الصينية لدول الحزام والطريق 3ر6 تريليون يوان صيني أي 900 مليار دولار .

كما أن الشركات الصينية أقامت 65 منطقة تعاون اقتصادي وتجاري في 10 دول على طول طريق الحزام باستثمارات تقدر بنحو 1ر1 مليار دولار، مما أدى إلى خلق 180 ألف فرصة عمل في هذه الدول، وتم عرض الفيلم الأول التسجيلي تحت عنوان " مبادرة الحزام والطريق علي مسار المستقبل" من إنتاج السفارة الصينية في مصر.

مادة إعلانية

[x]