وزير الرى: أولوياتنا الفترة الحالية معالجة مياه الصرف الصحي والصناعي

9-5-2017 | 15:14

الدكتور محمد عبد العاطى

 

سامح لاشين

قال الدكتور محمد عبد العاطى، وزير الرى والموارد المائية، إن مصر تستورد قمحًا ومواد غذائية سنويًا بما يوازى 34 مليار متر مكعب مياه، فى حين أن حصتها من المياه بما فيها مياه "الأمطار والجوفية والصرف الزراعى" بعد معالجتها لا تتخطى 80 مليار متر مكعب فقط، الأمر الذى يتطلب الحفاظ على كمية المياه الموجوة وعدم إهدارها.
جاء ذلك، خلال اجتماع لجنة الزراعة والرى بمجلس النواب، اليوم الثلاثاء، فى حضور الدكتور عبدالمنعم البنا، وزير الزراعة.

وأوضح وزير الرى، أن الهدف من تخصيص نسبة مياه الزراعة 26% فقط من الأراضى المستصلحة حديثًا هو مواجهة الزيادة السكانية المقبلة.

وأشار إلى أنه بحلول عام 2050 سيكون عدد السكان أكثر من 170 مليون نسمة، الأمر الذى يتطلب أن تكون هذه المناطق جاذبة للسكان، ولذلك فإن الأراضى لن يتم زراعتها بالكامل ولكنها ستشمل مناطق صناعة زراعية ومساكن وما شابه.

وأوضح أن السماح بزراعة جزء من هذه الأرض بمحصول الأرز يعنى أن المقنن المائى لها لن يكفى ولو حتى مساحة بسيطة جدًا منها.

وأوضح الوزير أن أولوية الدولة الآن معالجة مياه الصرف الصحي والصناعي، لافتًا إلى وجود ما يقرب من 11 محطة لا أستطيع استخدامها بسبب التلوث، لافتًا إلى وجود منحه بقيمة 400 مليون دولار لتمويل معالجة مياه الصرف الصحي التي تلقى في بحر البقر.

وبالنسبة لزراعة الأرز، أشار الوزير إلى أن هناك نظام جديد سيتم تطبيقه وهو نظام الري تحت السطح بدلاً من الري بنظام الغمر، لافتًا إلى أن النظام الحديث سيساهم في أن تكفي المياه بالقنوات المائية لزراعة الأرز بنسبة 100%

وقاطعه أحد النواب ليسأله عن النظام الجديد فرج الوزير "اسمح لي أكمل .. أنا كده هانسى الكلام .. ومتقلقوش وزير الزراعة هايقولكم إيه الزراعات اللي ممكن يتم زراعتها بهذا النظام".