في الرسالة 91.. "العسكري" يبدى أسفه لسيدات مصر عن التجاوزات الأخيرة

20-12-2011 | 19:47

احداث مجلس الوزراء

 

ماجد عبدالقادر

أصدر المجلس الأعلى للقوات المسلحة رسالته رقم 91، على صفحته بموقع "فيسبوك"، التى بدأها بالأسف لسيدات مصر العظماء، لما حدث من تجاوزات خلال الأحداث الأخيرة بمظاهرات مجلسي الشعب والوزراء، وطالب بإتاحة الفرصة لاستعادة الهدوء لفترة زمنية حتي يستطيع الكشف عن عناصر البلطجية المندسة والمأجورة والتي تهدف في المقام الأول بخلاف التدمير والتخريب إلي الإساءة إلي الثوار وشباب مصر العظيم.


وفيما يلى نص الرسالة:

1- يبدى المجلس أسفه الشديد لسيدات مصر العظماء لما حدث من تجاوزات خلال الحداث الأخيرة بمظاهرات مجلسي الشعب والوزراء، ويؤكد احترامه وتقديره الكامل لسيدات مصر وحقهن في التظاهر والمشاركة في الحياة السياسية، علي طريق التحول الديمقراطي الذي تشهده مصر مع الوضع في الاعتبار أنه تم اتخاذ جميع الإجراءات القانونية لمحاسبة المسئولين عن هذه التجاوزات.

2- إن هذه اللحظات الحرجة في تاريخ مصر تتطلب منا جميعا التلاحم والتكاتف ونبذ العنف والخلافات بكل أنواعها وإتاحة الفرصة لما يلي:

أ - استعادة الهدوء لفترة زمنية حتي نستطيع الكشف عن عناصر البلطجية المندسة والمأجورة والتي تهدف في المقام الأول بخلاف التدمير والتخريب إلي الإساءة إالي الثوار وشباب مصر العظيم.

ب -استكمال العملية الديمقراطية وإنهاء المرحلة الثالثة من الانتخابات البرلمانية في توقيتاتها المحددة حتي نبدأ في الإستقرار الحقيقي لمصرنا الغالية.

إن المجلس الأعلي للقوات المسلحة من واقع حرصة الشديد علي مصر وعلي أبناء شعبنا العظيم مستعد لمناقشة أي مبادرة من أي من القوي السياسية التي قد تسهم في استقرار وسلامة مصر فالأمن القومي المصري، هو مسئولية كل فرد في بلدنا العظيم.

احداث مجلس الوزراء

.

الأكثر قراءة