وزير التجارة: عقد اللجنة المصرية البيلاروسية المشتركة نهاية مايو الجاري

4-5-2017 | 14:57

طارق قابيل

 

ولاء مرسى

أعلن طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، أن اجتماعات اللجنة المصرية البيلاروسية المشتركة للتعاون الاقتصادي والعلمي والفني ستعقد بالعاصمة البيلاروسية مينسك خلال الفترة من 24 – 27 مايو الجاري.

وأشار إلى إمكانية توقيع خارطة طريق للتعاون الاقتصادي المصري البيلاروسي وعقد منتدى للأعمال على هامش فعاليات اللجنة.

جاء ذلك خلال جلسة المباحثات الموسعة التي عقدها الوزير مع ڨيتالي ڨوڨك، وزير الصناعة البيلاروسي، ووفد رجال الأعمال المرافق له، والتي استعرضت سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، وعدد من الموضوعات الاقتصادية ذات الاهتمام المشترك.

حضر المباحثات سيرجي راتشكوف، سفير بيلاروسيا، بالقاهرة إلي جانب عدد من قيادات وزارة التجارة والصناعة في مصر.

وأكد قابيل حرص الحكومة على تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية مع بيلاروسيا، وذلك في إطار الجهود الرامية لتوسيع أطر التعاون الاقتصادي بين مصر ودول المجموعة الأوروآسيوية، والتي تعد بمثابة نقطة انطلاق هامة للتجارة الخارجية المصرية لأسواق هذه المنطقة، والتي تضم ما يزيد عن 140 مليون مستهلك.

ولفت إلى أهمية تعزيز التعاون الصناعي بين مصر وبيلاروسيا في مختلف المجالات، لاسيما وأن بيلاروسيا تمتلك خبرات وتكنولوجيات صناعية واسعة في مختلف القطاعات الصناعية خاصة في مجالات وسائل النقل والآلات الزراعية والحديد والصلب والمنتجات الكهربائية.

وأشار إلى أن زيارة الرئيس البيلاروسي للقاهرة خلال شهر يناير الماضي، ساهمت في دفع العلاقات الاقتصادية المشتركة بين البلدين الي آفاق آرحب، حيث تم الاتفاق على أهمية زيادة معدلات التبادل التجاري وجذب الاستثمارات فضلا عن تشجيع التصنيع المشترك بين الشركات المصرية ومثيلاتها البيلاروسية.

قال قابيل: إن اللقاء تناول أيضا أهمية تعزيز التعاون الصناعي خاصة في مجالات إنتاج الجرارات والآلات الزارعية والصناعات التعدينية وصناعة الآثاث وصناعة الغزل والنسيج وصناعة مواد البناء.

مادة إعلانية