"كيونت "تطلق دورات تدريبية فى مصر عبر الإنترنت

14-12-2011 | 10:01

 

بوابة الاهرام

أطلقت شركة كيونت العالمية المتخصصة فى مجال التعليم الإلكترونى، خدمة الدورات الإلكترونية لتعزيز قدرات الفرد والارتقاء بمستواه المهنى من خلال معهد "Swiss eLearning Institute" والذى يستخدم نظامًا أساسيًا عبر الإنترنت. وتضمن الخدمة تقديم مجموعة من الدورات التدريبية منها مهارات الاتصال والعرض، تصميم المسار الوظيفي، دورة التسويق، فن الإدارة " الاستراتيجيات والمفاهيم الرابحة".


وتهدف الدورة إلى تعريف القادة ورجال الأعمال الطموحين على أهمية الاتصال الفعال الذى يعد أهم رفيق لهم فى طريق النجاح، حيث تعتبر إجادة مهارات الاتصال بين الأشخاص من أهم شروط إقامة علاقة عمل ناجحة، خاصة فى ظل التحديات التى يواجهها الفرد فى عمله، والتى من شأنها التأثير على تصرفات وتفكير الآخرين بالإضافة إلى تعرضه للحظات تتطلب مهارات خاصة فى التعامل .

وتشتمل موضوعات دورة مهارات الاتصال على أهم استراتيجيات ومفاهيم الإقناع والاتصال والعرض، كما تتضمن العناصر الأساسية في الاتصال، الاتصال الداخلي مقابل الاتصال الخارجي، أسرار الاتصال الشفهي والمكتوب. وتقدم الدورة التدريبية في تصميم المسار الوظيفي الدعم المثالي لمتخذى القرار فيما يتعلق بحياتهم المهنية، حيث تعتبر الحاجة إلى التخطيط والتفكير المتقن هي العامل المشترك بين كل من الأمور الحاسمة في الحياة الشخصية والرغبة في مواجهة تحديات جديدة وروح المبادرة الناشئة والتعليم الإضافي.

وتتيح للمشاركين إمكانية التواؤم مع التغيرات الشخصية والتغلب على المخاوف وتحديد القدرات الكامنة غير المكتشفة بداخلهم، بالإضافة إلى التمتع بالتفاني والالتزام. وقالت الشركة فى تقرير لها أن خدمة التعليم الإلكترونى فى مصر تشهد إقبالا غير مسبوق من راغبى التعلم عبر الانترنت،بالأضافة إلى أنها تتيح مجالاً أوسع للفرد للتعلم الذاتى، حيث تهدف إلى التحول من التعليم التقليدي إلي التعليم الإلكتروني المعتمد علي تكنولوجيا الاتصالات والإنترنت، وتزايد الاعتماد عليها مؤخرا كبديل تكنولوجى متطور عن الدورات التقليدية نظرًا لما تقدمه من برامج تعليمية مرنة تعمل على ايصال المعلومة بجهد ووقت أقل وتسهل على المتعلم التواصل مع مراكز عالمية فى بلدان مختلفة ليتمكن من الحصول على الدورة فى الوقت الذى يحدده دون الارتباط بوقت معين وبعدد ساعات محددة على عكس ماتحتاجه الدورات التقليدية، وتتيح إمكانية الدراسة من المنزل طبقا لجدول يلائم ظروف المتعلم، كما يوفرالأدوات اللازمة التى يحتاجها المتعلم مباشرة على الإنترنت، بالاضافةإلى تمكينه من الحصول على شهادة تخرج فى نهاية الدورة التدريبية.