Close ad

مصر تنفي مزاعم إسرائيلية بوجود منشآت لحماس في سيناء لتصنيع الصواريخ

11-12-2011 | 11:02
الألمانية
نفى مصدر مصرى فى سيناء مزاعم أوردتها صحيفة جيروزاليم بوست إسرائيلية عن إقامة "حماس"، قواعد ومنشآت لتصنيع الصواريخ داخل سيناء لحمايتها من الغارات الجوية الإسرائيلية.

وقال المصدر: إنه "لا يمكن لكائن من كان أن يضع أى معدات حربية أو ينشئ قواعد صواريخ فى سيناء، وذلك لأنه يُعد انتهاكًا للسيادة المصرية، وأن مصر لا تسمح بالعبث فى السيادة المصرية مطلقا، وأن ما ورد فى الصحيفة الإسرائيلية هى فبركات صحفية وأخبار كاذبة وغير صحيحة".

وأضاف المصدر أن "سيناء مسيطر عليها تماما، وأن مصر تفرض سيطرتها الكاملة على كل شبر من أراضيها، وأن هناك اتفاقية سلام مبرمة بين مصر وإسرائيل، وأن هناك قوات حفظ سلام أممية فى معسكر الجورة بشمال سيناء، مهمتها مراقبة المناطق الحدودية فى سيناء وإسرائيل وهى تقوم بجولات استطلاعية فى سيناء وفى إسرائيل فكيف لهذه القوات أن تتغافل عن مثل هذه الأمور".

وكانت صحيفة "جيروزاليم بوست" قد زعمت أن حركة حماس تقيم قواعد ومنشآت لتصنيع الصواريخ داخل سيناء .

وأوضحت الصحيفة أن حماس تفعل هذا لتحمى هذه المنشآت؛ لأنها تعلم أن إسرائيل لن تقصف أى أهداف داخل الأراضى المصرية لما قد يكون لهذا من أثر على العلاقات بين البلدين.

وذكرت الصحيفة أن إسرائيل طالبت القاهرة بتعزيز جهودها لاستعادة النظام فى سيناء لمنع أى هجمات، إلا أن المؤسسة العسكرية المصرية لم تبادر بتفكيك البنية التحتية التابعة لحماس فى سيناء.

وكشفت أن الجيش الإسرائيلى عزز تواجده العسكرى على الحدود وقام مؤخرا بتشكيل لواء جديد فى المنطقة مسئول عن الدفاع عن إيلات والمناطق المجاورة.
كلمات البحث