||||Specified argument was out of the range of valid values. Parameter name: startIndex زيارة السيسي للسعودية تجدد آمال عودة التعاون الاقتصادي... وإتمام الاتفاقيات الموقعة العام الماضي - بوابة الأهرام بوابة الأهرام

زيارة السيسي للسعودية تجدد آمال عودة التعاون الاقتصادي... وإتمام الاتفاقيات الموقعة العام الماضي

23-4-2017 | 18:18

الرئيس السيسى والملك سلمان بن عبد العزيز

 

ولاء مرسى

جددت زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسى، للمملكة العربية السعودية، اليوم الأحد، على رأس وفد مصري رفيع المستوى، الآمال مرة أخرى، ل‏عودة التعاون الاقتصادى بين البلدين، وزيادة استثمارات القطاع الخاص السعودى. ‏

وخلال العام الماضى، وقعت مصر والسعودية 24 اتفاقية اقتصادية حكومية، وخاصة بمبلغ 25 مليار ‏دولار، وفقا لبيانات مجلس الأعمال المصرى السعودي، ولم ينفذ منها سوى اتفاقية أرامكو.‏

‏يتناول لقاء الرئيس السيسي، والملك سلمان بن عبدالعزيز، قضايا مختلفة، على رأسها ملف مكافحة ‏الإرهاب وتفعيل الاتفاقيات الاقتصادية بين البلدين، وفقا لتصريحات سابقة لناصر حمدى، السفير المصرى ‏بالسعودية.‏

يبلغ حجم التبادل التجاري بين مصر والسعودية 4 مليارات و279 مليون دولار العام الماضى، وفقا لإحصائيات وزارة التجارة، وتتمثل ‏أهم بنود الصادرات المصرية للمملكة في الحديد والصلب والمنتجات الزراعية والفاكهة ومنتجات الألبان ‏والكابلات والأجهزة الكهربائية، كما تتمثل أهم بنود الواردات في المنتجات البترولية والمنتجات الكيماوية.‏

وأكد طارق قابيل، وزير التجارة، أهمية تكثيف العمل المشترك بين نقاط الاتصال بوزارتي التجارة والصناعة بالبلدين، للتغلب علي كل المشكلات والتحديات التي تعوق حركة التجارة البينية بين البلدين، مشيرا، إلي ضرورة توسيع أطر التعاون بين البلدين في مجال تبادل الخبرات والمعلومات المتعلقة بتيسير حركة الصادرات والواردات.

تحتل السعودية المرتبة الأولي في قائمة الدول العربية المستثمرة بالسوق المصري، بإجمالي استثمارات ‏يتجاوز 6 مليارات دولار، في عدد 3 آلاف و421 مشروعاً في قطاعات التصنيع والخدمات والمقاولات ‏والإسكان وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والزارعة والسياحة والمواصلات، وفقا لبيانات مجلس الأعمال المصرى السعودي. ‏

‏ وتبلغ الاستثمارات المصرية بالسوق السعودي حوالى 2.5 مليار دولار، في عدد 1300 مشروع في ‏قطاعات المقاولات والاتصالات والرعاية الصحية والتصنيع.‏

‏ توقع عبدالحميد أبو موسى، رئيس الجانب المصرى فى مجلس الأعمال المصرى السعودى، أن تفتح ‏الزيارة آفاقا جديدة لتشجيع الاستثمارات السعودية والعربية في مصر، حيث تمهد لتنفيذ مشروعات الطاقة، ‏بالمشاركة ما بين الحكومة المصرية، وشركة أكوا باور السعودية، ومشروعات تنمية قناة السويس، إلى ‏جانب المشروعات العقارية فى الساحل الشمالى وشرم الشيخ والغردقة، التى تم توقيعها فى أبريل ‏الماضى.‏

الأكثر قراءة