||||Specified argument was out of the range of valid values. Parameter name: startIndex فتـح تدعو حماس إلى الكف عن تسميم الأجواء الوطنية - بوابة الأهرام بوابة الأهرام

"فتـح" تدعو "حماس" إلى "الكف عن تسميم الأجواء الوطنية"

23-4-2017 | 15:10

حماس - صورة أرشيفية

 

أ ش أ

دعت حركة "فتـح" في قطاع غزة، اليوم الأحد، قيادة حركة "حماس" إلى الكف عما وصفت بـ "توتير وتسميم الأجواء الوطنية"، وأدانت ممارسات "حماس" وخطابها الإعلامي التحريضي تارة في وسائل إعلامها، وتارة عبر المسيرات والوقفات التحريضية.

وقالت حركة "فتح" في بيان أصدرته دائرة الإعلام والثقافة بالهيئة القيادية العليا للحركة في قطاع غزة: في الوقت الذي يخوض فيه أسرانا البواسل إضراب الحرية والكرامة بأمعائهم الخاوية وبصبرهم وصمودهم وإرادتهم، تواصل حركة "حماس" أسلوبها وممارساتها التصعيدية والتحريضية ضد القيادة ممثلةً بالرئيس محمود عباس "أبو مازن" رئيس دولة فلسطين، رئيس منظمة التحرير الفلسطينية، في محاولة منها لحرف البوصلة والتهرب من نداء المصالحة، الذي أعلنته حركة "فتح" لطي صفحة الانقسام البغيض".

وأضافت حركة "فتح"، إنها تدين وتستنكر وترفض ممارسات حركة "حماس" وخطابها الإعلامي التحريضي، "الذي يفرق ولا يوحد، وما تكرار التطاول المرفوض وطنياً وأخلاقياً على رمز الشرعية الوطنية الرئيس، إلا دليل قاطع على أن حركة "حماس" تسعى بكل وسائلها وأساليبها لإدامة سلطة الأمر الواقع في قطاع غزة واستمرار الانقسام بعيداً عن المصلحة الوطنية في اعتقاد منها أن ممارساتها تنطلي على جماهير شعبنا من خطابات تضليلية تارة في وسائل إعلامها وتارة عبر المسيرات والوقفات التحريضية، فجماهير شعبنا تدرك البوصلة الوطنية وحقيقتها ولم تعد تنطلي عليها خطابات وأساليب حركة "حماس".

وتابعت قائلة، إن "المعركة التي يخوضها أسرانا البواسل والمعركة السياسية والدبلوماسية التي تخوضها القيادة ممثلة بالرئيس (أبو مازن) تتطلب تكثيف كافة الجهود الوطنية والخطابات الإعلامية والفعاليات الميدانية لنصرة أسرانا ودعم صمودهم ودعم القرار الوطني الفلسطيني المستقل لتحقيق الأهداف الوطنية التي ضحى من أجلها أبناء شعبنا وليس بحرف البوصلة ووضع أجندات خارجة عن إرادة شعبنا ونحن في أمَّس الحاجة لوحدة الموقف الذي يتوق إليه أسرانا وجماهير شعبنا وكافة قوانا الوطنية".

ودعت "فتح"، قيادة الجبهة الشعبية إلى "نبذ ورفض هذا الأسلوب حفاظاً على وحدة التماسك الوطني والالتفاف حول القيادة وحول منظمة التحرير الممثل الشرعي الوحيد للشعب الفلسطيني".