||||Specified argument was out of the range of valid values. Parameter name: startIndex محمد الخشت: الخطاب الديني أحد أسس الإصلاح الاقتصادي والتنمية في ريادة الأعمال - بوابة الأهرام بوابة الأهرام

محمد الخشت: الخطاب الديني أحد أسس الإصلاح الاقتصادي والتنمية في ريادة الأعمال

23-4-2017 | 12:45

الدكتور محمد عثمان الخشت، نائب رئيس جامعة القاهرة

 

محمود سعد

 شدد الدكتور محمد عثمان الخشت، نائب رئيس جامعة القاهرة لشئون التعليم والطلاب، على أهمية الخطاب الديني وإصلاحه، مضيفا أنه لن يكون هناك أي إصلاح اقتصادى ولا تنمية ولا تقدم فى عالم الأعمال دون وجود الخطاب الديني السليم.


وأضاف الخشت خلال كلمته اليوم الأحد، بالمؤتمر العلمى الأول لكلية التجارة بجامعة القاهرة بعنوان: "مستقبل الاستدامة فى منظمات الأعمال"، أنه ستظل المشكلة فى عالم الأعمال بوجود المشكلات فى الإصلاح الدينى على حد قول ماكس فيبر عالم الاجتماع الشهير الذى حلل اقتصاديات العصور المتوسطة والحديثة والاقتصاد الحديث الذى تم بعد حركة الإصلاح الدينى فى ألمانيا، مؤكدا أن هذا الإصلاح الدينى حمل فوق رأسه النمو الاقتصادى وانتقل بالعالم من العصور الوسطى المظلمة إلى الاقتصاد العالمى الجديد.

كما أكد نائب رئيس الجامعة، أن عالم التجارة وعالم الأعمال لن يتقدم إلا بتقدم المفاهيم الحاكمة لأخلاق الأعمال، موضحا أنها تحكم سلوكيات جميع الأطراف وتصنع الثقة.

ولفت الخشت، إلى أنه لا يستطيع التخيل وجود اقتصاد غير قائم على الثقة وإذا ضاعت الثقة سيضيع قطاع الأعمال، وخاصة فى مصر نحتاج للتفكير جيدا فى أخلاقيات الأعمال، مشيرا إلى أن مؤتمرات كليات التجارة أحد أحلامه فى ربط الجامعة بقطاع الأعمال وعالم الصناعة وأن معظم الجامعات فى الشرق الأوسط لا تزال مرتبطة بالجيل الثانى للجامعات القائمة على التعليم والبحث العلمى كغاية فقط، مؤكدا أنهما هما وسائل لتحقيق التنمية وليس غاية فى نفسهما.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]