Close ad

الدفاع بالبورصة: يد العبث امتدت للدعوى والنيابة تعترض

20-4-2017 | 15:50462

الدفاع بالبورصة: يد العبث امتدت للدعوى والنيابة تعترض

سميرة على عياد
20-4-2017 | 15:50462
20-4-2017 | 15:50462طباعة

المحامي محمد بهاء أبو شقة

تواصل محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار أحمد أبو الفتوح، سماع مرافعات الدفاع، بمحاكمة علاء وجمال مبارك نجلا الرئيس الأسبق، وآخرين، في القضية المعروفة بـ"التلاعب بالبورصة".



وقال محمد بهاء أبو شقة المحامي، إن يد العبث والتزوير امتدت إلى الدعوى، واستشهد بقيام النيابة بإرسال كتاب إلى رئيس هيئة الرقابة المالية، طلبت الفحص والإفادة بشأن تحريك الدعوى الجنائية وفق للقيود المالية التى يحددها القانون 95، وقدم للمحكمة صورتين من مذكرتين مختلفتين للفحص، إحداهما تحوى تأشيرة من المستشار خالد النشار، لتكوين لجنة ثلاثية من رئاسته للفحص، والثانية تحمل توقيع اثنين فقط هما محمد مبروك ورضوى سعد الدين، دون "النشار" وتنتهي المذكرة الثنائية بتحريك الدعوى الجنائية بتهمة إفشاء أسرار، ثم ثبت أن تلك المذكرة التي توصي بالإحالة ليست هي المذكرة الأصلية، وإنما يشوبها تزوير معنوي.

ولفت رئيس المحكمة انتبه الدفاع إلى أن المذكرتين مكملتين وليستا متناقضتين، فأوضح المحامي، أن المستشار النشار أشر بتشكيل لجنة برئاسة، وهو ما لم يحدث، مستشهدًا بعدم تطابق المذكرتين، لأن الأصلية التى لم تودع بالدعوى واستنكر المحامي حجب المذكرة التي تبرئ موكله واعترض ممثل النيابة العامة على ما قاله الدفاع، مؤكدا ان النيابة خصم شريف في الدعوى، وترفض ما وجهه الدفاع فى هذا الصدد، وتابع أن المذكرة الأولى التي تحدث عنها الدفاع لم تعرض على النيابة حتى ترفض نتيجتها وتخفيها وتعيدها للجنة مرة أخرى.

وأضاف الدفاع: المستشار خالد النشار لم يوقع على المذكرة الثانية لأن ضميره أبى ذلك، فهو له ضمير قاضي، وتساءل الدفاع هل توجد لجنة من شخصين، وهنا أجاب رئيس المحكمة لا طبعًا.

الدفاع بالبورصة: يد العبث امتدت للدعوى والنيابة تعترض