Close ad

دراسة ألمانية: الأطعمة المالحة تقلل العطش ولكنها تزيد الجوع!!

19-4-2017 | 13:10483

دراسة ألمانية: الأطعمة المالحة تقلل العطش ولكنها تزيد الجوع!!

19-4-2017 | 13:10483
19-4-2017 | 13:10483طباعة

الطعام

في دراسة هي الأولى من نوعها، كشف باحثون ألمان، أن الأغذية المملحة، بخلاف ما هو معتقد، تقلل الشعور بالعطش، ولكنها تزيد من الشعور بالجوع، وذلك بسبب ارتفاع الحاجة إلى الطاقة لتمثيل هذه الأغذية الغنية بالأملاح.



فقد كشفت الأبحاث، التي نُشرت في العدد الأخير من مجلة "الأبحاث السريرية"، عن أمرين مختلفين هما ترسب الأملاح في البول، وعودة الماء مرة أخرى إلى الكلى والجسم.

ويوضح الباحث فريدريش سى لوفت، أحد الباحثين المشاركين في تطوير الأبحاث في "مركز دلبروك للطب الجزيئى" في ألمانيا، احتواء الملح على مركب يعرف باسم "سموليت"، وهو مركب مهم جدا يعمل على ربط الماء ويساعد على تنقله في الجسم لتتمثل مهمته في الحفاظ على الماء عندما تتخلص أجسامنا من الملح.. مشيرا إلى أن جسم الإنسان يلجأ إلى هذا المركب للحفاظ على الماء الذي يحتاج له بعد التخلص من الملح.

وفي محاولة لتقييم النتائج المتوصل إليها، قامت مجموعة دولية من العلماء بمحاكاة الظروف المعيشية على سطح كوكب المريخ، ليتوصلوا إلى أن رواد الفضاء الذين يأكلون المزيد من الملح تحتفظ أجسامهم بالمزيد من الماء، ولكنهم لم يعانوا من الشعور بالعطش، بل احتاجوا للمزيد من الطاقة والطعام.

وقد تم تقسيم المشاركين في الدراسة إلى مجموعتين من 10 متطوعين من الذكور، ظلوا على متن سفينة فضاء وهمية لمحاكاة رحلة فضاء إلى المريخ، ليتم فحصهم لمدة 105 أيام، ليتم إرسال المجموعة الثانية من المتطوعين في رحلة فضائية وهمية لنحو 205 أيام.

وأوضح العلماء أن لدى كلتا المجموعتين وجبات غذائية متماثلة ليتم إعطاؤهم بعد ذلك ثلاثة مستويات مختلفة من الملح في طعامهم.

وقد أكدت النتائج المتوصل إليها، أن تناول المزيد من الملح، أدى إلى ارتفاع محتوى الملح في البول إلا أن المفاجأة عدم ترسب الملح في الكلى.

وفى واقع الأمر، قامت الأغذية المالحة المتناولة فى دفع المشاركين فى الدراسة إلى شرب مياه أقل، ليقوم الملح بدوره إلى إثارة آلية حفظ الماء في الكلى.

دراسة ألمانية: الأطعمة المالحة تقلل العطش ولكنها تزيد الجوع!!