وزيرالإسكان: استئناف العمل فى تطهير وتعميق بوغاز وبحيرة البرلس لزيادة إنتاجية الأسماك وفرص العمل

17-4-2017 | 12:36

الدكتور مصطفى مدبولي

 

عصمت الشامي

أعلن الدكتور مصطفى مدبولي، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، موافقة مجلس الوزراء، على قيام الجهاز المركزي للتعمير التابع للوزارة، ممثلا فى جهاز تعمير الساحل الشمالى الأوسط، باستئناف العمل فى تطهير وتعميق بوغاز وبحيرة البرلس، لزيادة مساحة البحيرة الصالحة للصيد الحر وتجديد المياه بها لما لها من مردود اقتصادى واجتماعى على المواطنين بمحافظة كفرالشيخ، حيث يؤدى ذلك إلى رفع إنتاجية البحيرة من الأسماك، وخلق فرص عمل للصيادين.

وقال اللواء محمد ناصر، رئيس الجهاز المركزي للتعمير: إن استئناف العمل فى تطهير بحيرة البرلس، يأتي فى إطار خطة الدولة للاهتمام بالمسطحات والبحيرات المائية لزيادة الثروة السمكية، وزيادة فرص العمل وزيادة دخل الصيادين، ومنها بحيرة البرلس بمحافظة كفر الشيخ، والتى تصل مساحتها الى 108 آلاف فدان.

وأضاف ناصر: قام الجهاز المركزى للتعمير، من قبل، بتنفيذ أعمال المرحلتين الأولى والثانية في حدود أمر الإسناد الصادر لشركة المقاولون العرب بقيمة 200 مليون جنيه، خلال الفترة من 2010 حتى 2016 ، وذلك لتطهير وتعميق مساحة نحو 3000 فدان، وتم خلالها إزالة الهيش والنباتات المائية وتعميق قاع البحيرة بتنفيذ أعمال التكريك إلى عمق (-1 متر) على الاقل بهذه المساحة، بما يجعلها صالحة للصيد، مما نتج عنه زيادة الحيز المائي للبحيرة وزيادة الثروة السمكية وتوفير فرص عمل، علاوة على زيادة ملوحة البحيرة مما نتج عنه تواجد أنواع جديدة من الأسماك البحرية، ووقف انتشار البوص، والحفاظ على البحيرة من التعديات حيث إنها محمية طبيعية.

وأشار رئيس الجهاز المركزى للتعمير إلى أنه جار حاليا استئناف الأعمال المخططة فى المرحلة الجديدة، لتطهير بحيرة البرلس حيث يتم تنفيذ أعمال تكريك أحواض ترسيب ناتج التطهير لمساحة 245 فدانا، وتطهير وتعميق مساحة 100 فدان إضافية، فضلا عن أعمال تكريك لتطهير البوغاز، وعمل حماية للجوانب من (النحر / الإنهيار / التعديات) وذلك لدخول المياه المالحة عند ارتفاع الأمواج وأيضا سرعة خروج المياه من البحيرة.

وأعلن رئيس الجهاز المركزي للتعمير، أنه سيتم خلال هذه المرحلة تنفيذ ثلاث قنوات شعاعية كل منها بعرض 100 متر وبطول كيلومتر لتحسين كفاءة البحيرة، ويبلغ إجمالى تكلفة هذه الأعمال 105 ملايين جنيه، ومن المقرر تنفيذها خلال العام الحالى.

[x]