ضياء رشوان: الصحافة القومية ملف صعب ومتشابك والحديث عن مشروعات الهيئة لابد أن يتم بمسئولية

11-4-2017 | 18:40

ضياء رشوان

 

محمد الإشعابي

قال الدكتور ضياء رشوان ، رئيس مركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية، وعضو الهيئة الوطنية للصحافة ، إن الهيئة ينتظرها أعباء كبيرة، و ملفات ، تستلزم ضرورة الحديث عنها بمسئولية، مشيرًا، إلي أن الصحافة القومية ملف صعب ومتشابك، ونسعى لتطويرها وتحديثها، والوقوف علي أبرز مشاكل ها، طبقًا لما حددته اللوائح القانونية التي حددت اختصاصات الهيئة، وحصرته في 21 اختصاصًا.


أضاف "رشوان"، أن مسئوليات الهيئة حددها دستور 2014 في المادة 212، والمنوط بالحديث عن ملفات ها ومشروعاتها هو رئيسها، ولا أحد غيره، مردفًا: كل أعضاء الهيئة لديهم مشروعات جيدة، لكن لا يجب الإفصاح عنها إلا بعد مناقشتها داخل الهيئة والموافقة عليها، والإعلان عنها من قبل رئيسها وحده، لأننا نعمل في إطار مؤسسي.

وحددت المادة 212 من الدستور اختصاصات الهيئة الوطنية للصحافة ، وتنص علي: الهيئة الوطنية للصحافة هيئة مستقلة، تقوم علي إدارة المؤسسات الصحفية المملوكة للدولة وتطويرها، وتنمية أصولها، وضمان تحديثها واستقلالها، وحيادها، والتزامها بأداء مهني، وإداري، واقتصادي رشيد، ويحدد القانون تشكيل الهيئة، ونظام عملها، والأوضاع الوظيفية للعاملين فيها، ويُؤخذ رأي الهيئة في مشروعات القوانين، واللوائح المتعلقة بمجال عملها.

[x]