الاتحاد التونسي للشغل يدين استهداف الكنائس: تركيا وقوى إقليمية ودولية تغذي خطر الإرهاب

11-4-2017 | 11:25

حادث تفجير كنيسة مارجرجس بطنطا صورة ارشيفية

 

تونس ـ كارم يحيى

 أصدر الاتحاد العام التونسي للشغل كبرى منظمات المجتمع  والاتحاد الأهم والأعرق للعمال بتونس والحاصل على جائزة نوبل للسلام (لعام 2015)  بيانا يساند فيه مصر ضد الإرهاب ويدين فيه بشدة الهجوم الإجرامي على كنيستي طنطا والإسكندرية.

ودعا البيان الصادر أمس (الإثنين) عن المكتب التنفيذي للاتحاد ـ أعلى هيئة به ـ القوى الديمقراطية الإقليمية والدولية إلي التصدي لخطر الإرهاب الذي تغذيه عدة قوى إقليمية ودولية وعلى رأسها بعض دول الخليج وتركيا والكيان الصهيوني والولايات المتحدة ، كما ورد في البيان.


 وقال اتحاد الشغل إن هذه العمليات تستهدف جر مصر إلى حرب طائفية لن تمثل إلا انتعاشة للدواعش في كل المنطقة العربية وتلهية الرأي العام عن جريمة التحالف الدولي بالعدوان السافر والآثم على سوريا.

وحذر البيان من أن خطر الإرهاب مازال قائما في تونس ولابد من مواصلة اليقظة والعمل على الاستمرار بوضع إستراتيجية وطنية لمقاومته على جميع الأصعدة وتجفيف منابعه. 


الأكثر قراءة

مادة إعلانية