رئيس الوزراء العراقي يدعو اليونيسيف إلى دعم البرامج التنموية الخاصة بالأطفال

18-3-2017 | 21:28

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

 

أ ش أ

دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي المنظمات الدولية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) إلى مواصلة جهودها لدعم البرامج التنموية الخاصة بالأطفال، ومن بينها التربية والصحة.

جاء ذلك خلال لقاء العبادي في مكتبه ببغداد اليوم السبت مع المدير التنفيذي لمنظمة اليونيسيف ويليام انتوني ليك والوفد المرافق له، بحضور وزيري الصحة عديلة حمود والتربية محمد اقبال والأمين العام لمجلس الوزراء على العلاق، ورئيس بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق(يونامي) يان كوبيش.

ومن جانبه، أشاد ويليام انتوني بما حققه العراق في تحرير الأراضي من داعش وإنقاذ الأطفال من خطر التنظيم وفكره الظلامي.. وقال إن منظمة اليونيسيف أكدت المساهمة في اعادة تأهيل المدارس وتطوير العملية التربوية وتحسين برامج صحة الاطفال، لا سيما في مجال برامج التحصين وتوفير اللقاحات.

وأشار إلى أنه سيواصل لقاءاته مع المسئولين العراقيين وإجراء زيارات ميدانية للوقوف على ما خلفه داعش من دمار في البنى التحتية لقطاعي الصحة والتربية.

وقال رئيس الوزراء إن تنظيم(داعش) الإرهابي سعى بشكل محموم إلى غسل أدمغة الفتية والشباب وإشاعة مفاهيم هدامة بينهم، مؤكدًا عزم العراق على أهمية إعادة تأهيل النظام التربوي والبنية التحتية وتطوير المناهج وتأهيل الكوادر التعليمية والتدريسية.

وأضاف:"أن تحرير الأراضي العراقي من قبضة داعش بات وشيكًا وأن النهوض بقطاع التعليم في أولويات اهتمامنا إلى جانب الاهتمام بصحة الأطفال مع التطلع الى الدعم الدولي، خاصة من جانب منظمة اليونيسيف".

[x]