جهود مصر والجزائر وتونس تتصدرأعمال رباعي ليبيا بالجامعة العربية

17-3-2017 | 21:41

الجامعة العربية

 

العزب الطيب الطاهر

تنطلق فى العاشرة والنصف غدا السبت، أعمال الاجتماع الرباعي الذى تستضيفه الجامعة العربية بشأن ليبيا والذى يشارك فيه أحمد أبو الغيط الأمين العام للجامعة وكل من جاكاياكيكويتى الممثل الأعلى للاتحاد الأفريقي إلى ليبيا، وفدريكاموجرينى الممثلة الأعلى للاتحاد الأوروبي للشئون الخارجية والسياسة الأمنية ومارتن كوبلر الممثل الخاص لسكرتير عام الأمم المتحدة إلى ليبيا.

وكان الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط دعا- فى ختام أعمال الدورة الـ147 لمجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب التى عقدت فى السابع من مارس الجارى إلى توسيع الترويكا الثلاثية بشأن ليبيا، والتى كانت تضم الجامعة العربية والاتحاد الإفريقى والأمم المتحدة بإضافة الاتحاد الأوروبى، وذلك للإسراع بجهود الحل وإقناع الأطراف الليبية للقبول بالحل السياسى.


ووفقا لمصادرالأمانة العامة للجامعة فإن الاجتماع سيتستغرق ساعتين ويتم خلاله إجراء تقويم لمختلف الجهود المبذولة إقليميا ودوليا لإخراج ليبيا من أزمتها التى مضى عليه نحو ست سنوات وبلورة تصور مشترك للمنظمات الأربع لدفع الأطراف الليبية باتجاه الإنخراط فى حوار وطنى جاد وحقيقى من خلال التنسيق مع آلية دول الجوار الثلاثى( مصر والجزائر وتونس التى تقود فى المرحلة الراهنة حراكا سياسيا نشطا فى الاتجاه ذاته.

وكان الوزير مفوض محمود عفيفى المتحدث الرسمى باسم الأمين العام للجامعة العربية قد كشف أن الاجتماع الرباعى يهدف الى "دعم الأشقاء الليبيين وتشجيع العملية السياسية بشكل يفضى للتوصل إلى تسوية توافقية وشاملة للأزمة الراهنة".

كما سيناقش أيضاً الاتصالات المشتركة التي يمكن أن تقوم بها المنظمات الأربع مع الأطراف الليبية لتشجيعها على استئناف الحوار السياسي والتوصل إلى حلول توافقية للنقاط الخلافية التي تعترض تنفيذ الاتفاق السياسي الليبي الموقع في الصخيرات، وذلك إلى جانب تنسيق هذه الجهود مع دول الجوار الليبي، وفى مقدمتها مصر وتونس والجزائر، خاصة في ضوء الجهود النشطة التي قامت بها في المرحلة الأخيرة لحلحلة الأزمة.

وسيعقد أبو الغيط وجاكاياكيكويتى وموجرينى وكوبلر مؤتمرا صحفيا عقب اختتام الاجتماع لشرح ما تم التوصل إليه.

الأكثر قراءة