بالصور ..وصول وفود 110 دول مشاركة بالألعاب العالمية الشتوية للأولمبياد الخاص إلى مدينة جراتس النمساوية

15-3-2017 | 21:00

وفد مشارك في الاولمبياد

 

كتبت: ولاء يوسف

تشهد مدينة جراتس مشاركة 110 دولة يمثلها 2700 لاعب ولاعبة، يتنافسون فى 9 رياضات شتوية ، كانت وفود المنطقة التى وصلت بالأمس هى عمان ، لبنان ، السعودية ، فلسطين، قطر وإيران، حيث جرت مراسم رسمية لاستقبال تلك الوفود .

وحرصت مارى ديفيز الرئيس التنفيذى للأولمبياد الخاص الدولى أن تكون فى مقدمة المرحبين بتلك الوفود ومعها رئيس اللجنة المنظمة مارك انجلينى، كما حرص كل من د. عماد محيى الدين مدير عام الرياضة والتدريب وشريف الفولى مدير عام ال ألعاب والمسابقات بالرئاسة الإقليمية على استقبال وفود منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث نقلا للوفود تحيات المهندس أيمن عبد الوهاب الرئيس الإقليمي  للأولمبياد الخاص الدولى بسلامة الوصول .


هذا وتواصل شعلة الامل جولتها فى المدن النمسا وية، التى بدأت تجوالها بداية من يوم 8 مارس لتسمر حتى يوم 18 مارس الجارى ؛حيث تصل إلى استاد بلان بمدينة  شلادمنج لتضيء شعلة ال ألعاب وتستمر حتى 24 من الشهر نفسه حيث تجرى مراسم إطفائها.


وكانت شعلة الأمل التى أضيأت يوم 2 مارس بقصر زابيون بالعاصمة اليونانية أثينا، ووفق التقاليد الأولمبية من أشعة  الشمس وبحضور كهنة وكاهنات المعبد وبرعاية من الاتحاد الأوروبى، وبحضور 300 شخص و120 لاعبًا ولاعبة من لاعبى الأولمبياد الخاص، يتقدمهم بروكوبيوس بافلوبولوس رئيس جمهورية اليونان وديونيسيوس كوديلاسو رئيس الأولمبياد الخاص اليونانى، ويورغن وزر رئيس الالعاب العالمية الشتوية ب النمسا ، وماركوس بيتشلر الرئيس التنفيذي للجنة المنظمة، وجيورجيو نائب وزير الرياضة اليونانى، وديفيد إيفانجليستا الرئيس الاقليمى للأولمبياد الخاص بأوروبا .


وكانت الشعلة قد أضاءت سماء مدينه فورارلبرغ وهى ثانى أصغر مقاطعة ب النمسا يوم 8 مارس، حيث انطلقت منها الى 50 من المدن النمسا وية فى جولة لمدة عشرة أيام بعد أن تمت إضاءتها ؛ وفكرة الجرى بشعلة الامل تهدف إلى زيادة الوعى والمشاركة المجتمعية وتقديم كل أشكال الدعم لحركة الأولمبياد الخاص، وفكرة الجرى بالشعلة يرتبط بال ألعاب العالمية سواء الشتوية أو الصيفية، وكذلك من خلال احداث الجرى بالشعلة التى تقام فى الأعوام التى لا تشهد ألعاب ًا عالمية أو صيفية، فهى تترك آثارًا طيبة خلال مراسم الجرى بها لأنها تحدث حالة من الحراك المجتمعى الذى تحتاج إليه حركة الأولمبياد الخاص من أجل تحقيق الدمج والتوحد وقبول الآخر.



 


ويقوم بحمل شعلة الأمل 80 شرطيًا من مختلف أنحاء العالم، خاصة الدول المشاركة فى ال ألعاب ، بالإضافة إلى 10 من ضباط الشرطة النمسا وية و10 من الأبطال الرياضيين الدوليين للأولمبياد الخاص، فضلا ًعن العديد من طلاب الشرطة من النمسا .


وستقيم كل مدينة تمر بها الشعلة احتفالات وكرنفالاً من الفرح ، يشارك فيه معظم السكان ، كنوع من زيادة الوعى بأهمية نشاطه الاولمبيادي الخاص، ومشاركة مختلف طوائف المجتمع فى تلك المراسم، وفى جو من الفرحة والبهجة من خلال مراسم الجرى بالشعلة ، وتستمر مراسم الجرى بالشعلة حتى محطتها الأخيرة يوم 18 مارس، حيث حفل الافتتاح الرسمى باستاد بلانا، وسوف يقوم لاعبو الأولمبياد الخاص السورى مصون المعراوى ممثلاً عن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بحمل الشعلة، قبل أن يتم إيقادها باستاد بلان فى حفل الافتتاح ، لتبدأ معها مراسم حفل الافتتاح وانطلاق ال ألعاب الشتوية.

وتشارك مصر ببعثة مكونة من 27 فردًا، منهم 20 لاعبًا و5 مدربين ومرافقين، غادروا مطار القاهرة صباحًا، قاصدين مدينة جراتس .


ويقول الدكتور باسم تهامي المدير الوطني للأولمبياد الخاص المصري، إن الأولمبياد الخاص الدولي ينظم تلك ال ألعاب كل أربع سنوات متتالية، وهذه هي المرة السادسة لمشاركة مصر بال ألعاب العالمية الشتوية بعد خمس مشاركات، كان أولها في كندا عام 1997م تلتها ألاسكا عام 2001م ثم ناجانوا باليابان عام 2005م تلها عام 2009م بإيدهوا بأمريكا، وآخرها بكوريا الجنوبية 2013م.

مادة إعلانية

[x]