نقل تحقيقات أحداث ماسبيرو والتحرير من النيابة العسكرية إلى النيابة العامة

22-11-2011 | 19:19

رساله 82

 

بوابة الأهرام

قرر المشير حسين طنطاوي، رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، إحالة وقائع أحداث ماسبيرو، التي تحقق فيها النيابة العسكرية حاليًا، إلى النيابة العامة المختصة باتخاذ ما يلزم بشأنها.


كما أحال المشير إلى النيابة العامة أيضًا الأحداث التي شهدها ميدان التحرير يومي السبت والأحد (19 و20 نوفمبر الحالي).

جاء ذلك في الرسالة 82 للمجلس العسكري، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

رساله 82

.