أولوية للشركات المصرية في تنفيذ مشروعات بدبي بقيمة 5 مليارات دولار

21-11-2011 | 18:51

 

هاجر حجازي

يجري حاليًا الإعداد لمشاركة العديد من الشركات المصرية في عدد كبير من القطاعات الصناعية وخاصة الهندسية والكابلات والمواسير للمشاركة في تنفيذ مشروعات جديدة للطاقة والمياه بدبي من خلال معرض "ويتيكس 2012" خلال الفترة من 13 إلى 15 مارس المقبل، الذي يشارك فيه عدد كبير من الشركات العالمية المتخصصة في كل المجالات المرتبطة بالطاقة والمياه.


وأكد برانلي أنيس نصور، نائب رئيس هيئة كهرباء ومياه "دبي" في اجتماع عقده باتحاد الصناعات المصرية اليوم الإثنين بمشاركة ممثلين للاتحاد التصديري وغرفة الصناعات الهندسية، أن التمويل السنوي المتاح لتنفيذ المشروعات الجديدة في مجال الطاقة والمياه بدبي يتراوح بين 4 و5 مليارات دولار سنويًا، وتشمل مشروعات لإنشاء محطات جديدة للكهرباء ومد شبكات للمياه وخزانات، كما تم رصد ملياري دولار لقطع الغيار وعمليات الصيانة لتلك المشروعات.

وقال منصور إن هناك أولوية للشركات المصرية والعربية المشاركة فى المعرض لتنفيذ تلك المشروعات بشرط الالتزام الدقيق بالمواصفات المطلوبة، مشيرًا إلى أن تقديم أسعار مناسبة لا تقل كثيرًا عن أسعار الشركات العالمية الأخري مؤكدًا أن هناك ثقة كبيرة في جودة وكفاءة الشركات المصرية.

وأوضح أن هناك شركات من بعض دول جنوب شرق آسيا تتقدم بعروض لتنفيذ المشروعات الجديدة بأسعار منخفضة لكن لا يتم قبول هذه الطلبات بسبب عدم التأكد من قدرتها علي التنفيذ بالجودة المطلوبة. وأشار إلى أن هناك إجراءات وتيسيرات كبيرة لمعاونة الشركات المصرية في التسجيل والتقدم للمشاركة في تنفيذ هذه المشروعات.

وأوضح باسم عبد العال أبو طالب مسئول الجانب المصري عن المشاركة في معرض " ويتيكس 2012 "، إنه تقديرًا لدور مصر تقرر تخصيص جناح للشركات المصرية المشاركة كما سيتم التنسيق مع الجهات المختصة لتقديم كل وسائل التيسير والتشجيع المتاحة لمعاونة الشركات المصرية في تنفيذ أكبر قدر ممكن من هذه المشروعات الجديدة.

وأكدت ليلى المغربى، المدير التنفيذى للمجلس التصديرى للصناعات الهندسية، أن التصدير لهذه الصناعة قد حقق أكبر معدل نمو رغم الظروف التى تمر بها البلاد ووقف الدعم، وسيكون المعرض بمثابة نافذه جديدة تفتح للتصدير لسوق مثل دبى الذى يحظى بمزيد من الاستقرار، وسيدعم المجلس الشركات المشاركة بنحو 70% من قيمة المشاركة.

وأشار حسام فريد حسنين بغرفة الصناعات الهندسية إلى أهمية مشاركة الشركات المصرية فى هذا المعرض الذى سيقام بدبى بزيادة الصادرات المصرية، خاصًة أن السوق هناك مفتوحة وتتيح الفرصة للتصدير لدول أخرى مما يؤكد زيادة القدرة التنافسية للصناعة المصرية.
[x]