Close ad

الفقي بجامعة الفيوم: مصر تسير في الاتجاه الصحيح وسنجني ثمار الإصلاح الاقتصادي خلال 3 أو 5 سنوات

1-3-2017 | 18:35651

الفقي بجامعة الفيوم: مصر تسير في الاتجاه الصحيح وسنجني ثمار الإصلاح الاقتصادي خلال 3 أو 5 سنوات

الفيوم-ميلاد يوسف:
1-3-2017 | 18:35651
1-3-2017 | 18:35651طباعة

الدكتور مصطفى الفقي

أكد الدكتور مصطفى الفقي، المفكر السياسي، أن الإجراءات الاقتصادية التي اتخذتها مصر، من أجل الإصلاح، ومنها الاتفاق مع صندوق النقد الدولي، والتي تأجلت منذ العام 1977م، تضع مصر على الطريق الصحيح، مشيرًا إلى أن نتائجها ستظهر ما بين 3 و 5 سنوات مقبلة.



وأعلن الفقي، رفضه فكرة مطالبة بعض النواب، بتعديل نص الرئاسة بالدستور المصري، مشيرًا إلى أنه يفتح الباب على مصراعيه للعبث بالدستور، واستبعد ترحيب الرئيس السيسي بهذه المطالبة.

جاء ذك، خلال كلمته بندوة نظمها معهد البحوث والدراسات الإستراتيجية لدول حوض النيل، بجامعة الفيوم، بعد ظهر اليوم الأربعاء، بقاعة الاحتفالات الكبرى بجامعة الفيوم.

وقال الفقي، خلال حواره مع الطلاب: إنه لا يرضى بما يحدث في البرلمان بخصوص المعارضين، وأن أعضاء جماعة الإخوان المسلمين، مرحب بهم كمصريين بشرط ضرورة الاعتذار عن جرائمهم التي ارتكبت في الأربعينيات والخمسينيات، وما حدث في السنوات الأخيرة تجاه المواطنين والدولة، وإبعاد السياسة عن الدين.

وأشار المفكر السياسي، إلى أن علاقة مصر بإسرائيل ثابتة، وبأنها لن تقبل إعلان القدس عاصمة لإسرائيل، وأن إسرائيل تعبث في ملف حصة مصر من مياه النيل بدعم أثيوبيا في بناء سد النهضة، وفي الوقت نفسه عرضت على مصر التدخل في هذا الملف، ولكن مصر رفضت.

وقال الفقي: إن مبارك كان حاكمًا وطنيًّا، ولكن حدث فساد واستبداد في عهده، رغم أنه كان يرفض أي مساس باستقلال مصر، ومشكلته في بطء القرار وتأجيله، وعدم الرغبة في المبادرة.

وأضاف المفكر السياسي، أن مصر لم يكن لديها سوى اثنين كرجال دولة فقط: هما محمد علي، وأنور السادات، فقد كانت لديهما القدرة على مواجهة مؤامرات الخارج في الداخل، مشيرًا إلى أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، تمكن من إخراج القرار المصري من تحت عباءة الأمريكان، وأصبحت هناك تعددية كاملة للعلاقات المصرية مع دول العالم.

وحول موقف العالم من مصر، أكد الفقي، أن السياسات الإقليمية تجاه مصر لا تريدها تسقط، وفي نفس الوقت لا تحلق، لذلك فإن هناك صعوبة في اتخاذ القرار السياسي في دولة مثل مصر، مؤكدا أن الكل يعلم في المنطقة أن سقوط مصر، هو سقوط للمنطقة كلها.

حضر الندوة الأستاذ الدكتور أشرف عبد الحفيظ، نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، بإشراف الأستاذ الدكتور عدلي سعداوي، عميد معهد البحوث والدراسات الإستراتيجية لدول حوض النيل، تحت رعاية الدكتور خالد حمزة، رئيس جامعة الفيوم.

الفقي بجامعة الفيوم: مصر تسير في الاتجاه الصحيح وسنجني ثمار الإصلاح الاقتصادي خلال 3 أو 5 سنوات