اتهام يهودي إسرائيلي اعتنق الإسلام بمحاولة الانضمام إلى مسلحي داعش في سوريا

1-3-2017 | 17:47

مسلحي داعش

 

أ ف ب

قدم الادعاء الإسرائيلي اليوم الأربعاء، لائحة اتهام ضد مهاجر يهودي قدم من بيلاروسيا بتهمة محاولة الانضمام إلى مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا، بحسب ما أعلنت مصادر أمنية وقضائية.

وفالنتين مزلفسكي "39 عاما" الذي قدم الى إسرائيل عام 1996، هو أول يهودي إسرائيلي يتم اتهامه بمحاولة الانضمام إلى تنظيم الدولة الإسلامية، بحسب جهاز الأمن الداخلي الاسرائيلي "الشين بيت".

وبموجب لائحة الاتهام التي نشرتها وزارة العدل، فإن مزلفسكي اعتقل في فبراير الماضي، بعد أسابيع من محاولته الفاشلة التوجه إلى تركيا، حيث خطط لعبور الحدود إلى سوريا للانضمام الى تنظيم الدولة الإسلامية.

وكان الرجل اعتنق الإسلام في عام 2000، بينما كان يؤدي الخدمة العسكرية الإلزامية في الجيش الإسرائيلي بعد أن تعرف بسيدة عربية إسرائيلية مسلمة، تزوجها بعد ذلك، ورزق منها خمسة أبناء.

وقالت لائحة الاتهام إن الرجل أصبح مهتما مؤخرا بتنظيم الدولة الإسلامية واطلع على منشوراتها على الإنترنت. ويتهم الرجل بالانضمام الى منتديات تابعة لتنظيم الدولة الاسلامية عبر شبكة الإنترنت.

وكانت قوات الأمن الإسرائيلية حذرته في يوليو 2016 من التورط في أنشطة متعلقة بالتنظيم.

وتجاهل مزلفسكي التحذيرات، وتواصل على ما يبدو مع الجهاديين وخطط للتوجه إلى سوريا للانضمام إلى مقاتلي التنظيم، وبعدها خطط للتوجه إلى سيناء، وفشلت كلا الخطتين.

ومنع الرجل في 16 من يناير الماضي من الصعود على متن طائرة متوجهة الى تركيا مع تذكرة ذهاب فقط، واعتقل في شهر فبراير الماضي.

ووجهت المحكمة المركزية في الناصرة الى مزلفسكي تهمة التواصل مع تنظيم الدولة الاسلامية، ومحاولة السفر الى دولة عدو، وعرقلة العدالة.

ويقول جهاز الامن الداخلي إن تنظيم الدولة الإسلامية خلق انطباعا خاطئا أن الحياة تحت حكمه جيدة، وبأن الانضمام الى قواته القتالية سيكون عبارة عن "مغامرة دينية وعسكرية".

ويرى الشين بيت أن مناصري التنظيم في إسرائيل يشكلون "تهديدا أمنيا كبيرا".

الأكثر قراءة