الوفد: الإرهاب الأسود يسعى لزعزعة الوحدة الوطنية للمصريين

25-2-2017 | 15:38

الدكتور السيد البدوى رئيس حزب الوفد

 

محمد سالم

ندد حزب الوفد، برئاسة د. السيد البدوي، بالجرائم التى ترتكبها الجماعات الإرهابية تجاه الأقباط في مدينة العريش، وشمال سيناء بشكل عام، مؤكدا أن "قوى الإرهاب الأسود تسعى لزعزعة الوحدة الوطنية للمصريين من خلال مهاجمة جموع الأقباط، وإظهار وجود فتنة طائفية بالمجتمع المصري بخلاف الحقيقة".

وقال المهندس ياسر قورة، مساعد رئيس الحزب للشئون السياسية والبرلمانية، إن الشعب المصري بمسلميه وأقباطه على قلب رجل واحد، ولن يقبل بزرع الفتنة بين أبنائه، مشددا على أن الدولة المصرية حكومة وشعبا "لن تدخر أي جهد في الدفاع عن أبنائها أمام قوى الشر".

وأضاف قورة في بيان عن الحزب، اليوم السبت، أن الهجوم على الأقباط في العريش هو "قتل للوطن بالكامل، والذي لن يسمح به المصريون قبل المسئولين على الدولة"، مشيرا إلى أن الجميع سيظل يدا واحدة للدافع عن الوطن ضد قوى الإرهاب الذي يسعى لإسقاطها بكافة السبل.

مادة إعلانية

[x]