الأعلى للجامعات: مقترحات جديدة لنظم القبول أبرزها " المواد المرجحة".. وأفكار جديدة للقضاء على مشكلة " نص درجة"

23-2-2017 | 13:39

الدكتور أشرف حاتم

 

محمود سعد

قال الدكتور أشرف حاتم، أمين المجلس الأعلى للجامعات، إن ملف "نظم قبول الطلاب بالجامعات " وصل إلى تشكيل لجنة من مجلس الوزراء بها لجنتين فرعيتين أحدهما تخص امتحانات طلاب الثانوية العامة تتثمل في تطويرها وعدم تسرب الامتحانات، والأخرى لجنة خاصة بنظم القبول في الجامعات.

وأضاف حاتم، في تصريحات صحفية، على هامش افتتاح معرض الأهرام الثالث للتعليم العالي، اليوم، الخميس، إنه تم تقديم مقترح من خطة قصيرة المدى تستهدف عدد الطلاب الذين يشتركون في الدرجة ذاتها وهو ما يعرف بـ "المجموع التكراري"، موضحًا "آلاف الطلاب بيشتركوا في نص درجة ومجبرين نقبلهم كلهم"، لذلك يطبق على الطلاب هذا العام فكرة المواد المرجحة.

وأوضح حاتم أن المواد المرجحة تعني تطبيق درجات المواد التي تخص القطاع المقدم به فعلى سبيل المثال كليات الهندسة تنظر إلى درجات مواد الرياضيات، وكليات القطاع الطبي تنظر إلى مواد الأحياء، ويتم إدراج المواد المرجحة مع المجموع الكلي لوضع الفصل بين الطلاب، كما يحدث في المجاميع الاعتبارية.

وأشار أمين المجلس الأعلى للجامعات إلى أن هناك مقترحًا في خطة قصيرة المدى بأنه يتم توسيع درجات الثانوية من 400 إلى 4000 درجة، وذلك للقضاء على فكرة العدد الكبير المشترك بنصف الدرجة.

وفي سياق متصل، أكد الدكتور أشرف حاتم أن هناك خطة بعيدة المدى، والتي سيتم تطبيقها على مدار ثلاث سنوات، وهي تقترح بوضع امتحانات القدرات للقبول بالقطاع المرغوب، وتأتي الخطة على نحو تطبيق مواد خارج عن المجموع وتختص تلك المواد بالتفكير العلمي، حيث يتم تدريب الطلاب على مدار 3 سنوات على نوعية الأسئلة التي من خلالها سيمتحن في مواد القدرات للقبول بالجامعات المرجوة.

مادة إعلانية