اجتماع طارئ بالداخلية لمواجهة التكدس المروري الناتج عن سوء الأحوال الجوية

22-2-2017 | 11:06

جانب من الاجتماع

 

عادل عبد اللطيف

عقد اللواء مجدى عبدالغفار وزيرالداخلية اجتماعاً طارئا بحضور عدد من مساعدى الوزير ومدير الإدارة العامة للمرور ومديرى إدارات المرور بالمنطقة المركزية لمواصلة متابعة الإجراءات التى اتخذتها القطاعات المتخصصة بالوزارة لمواجهة مشكلات المرور وإنعكاساتها على سلامة المواطنين بالطرق والمحاور المختلفة وتحقيق الانضباط المرورى، الذى يعد ركيزة أساسية فى تقدم الاقتصاد القومى للبلاد.

ووجه الوزير بضرورة العمل الفورى على إيجاد حلول سريعة وفاعلة للحد من الأزمات المرورية التى تشهدها بعض الطرق سواء داخل المدن أو خارجها وذلك للتيسير والتسهيل على حركة المواطنين والنقل بكافة المحاور.
و أكد عبد الغفار على أن الوزارة لن تدخر جهداً فى دعم كافة إدارات ووحدات المرور على مستوى الجمهورية بأحدث الوسائل والمعدات التكنولولجية ووسائل الاتصال والربط، وتدعيم البنية التحتيةالحديثةالمدعومه بشبكة الكاميرات المتطورة المتصلة بغرف العمليات التى أنشأت لرصد الحالة المرورية على الطرق والمحاور الرئيسية والتعامل مع كافة المعوقات والأسباب المؤدية للكثافات المرورية لتحقيق تقدم ملحوظ للإستراتيجية الأمنية المرجوة لحل مشكلة المرور .
وشدد على أهمية تكثيف الحملات المرورية المزودة بالسيارات الحديثة المدعومة بالكاميرات والرادارات المتنقلة على جميع الطرق والمحاور الرئيسية والسريعة للتفاعل المباشر مع المشكلات التى تعوق حركة المرور وإيجاد الحلول الفوريه لها، كما شدد سيادته على ضرورة التوسع فى استخدام التكنولوجيا الحديثة للسيطرة على الطرق السريعة وضبط مسارات الحركة المرورية بها وتحجيم الحوادث التى تؤدى إلى خسائر بشرية ومادية فادحة.
كما أكد الوزيرعلى ضرورة تكثيف التواجد الفعال لرجال المرور والحسم فى التعامل مع مختلف المخالفات المرورية خاصةً الجسيمة التى تشكل تهديداً لحياة المواطنين، ومواجهةالمواقف العشوائية لسيارات الأجرة، التى تعوق مسارات المرور، وضرورة إزالة الإشغالات على المحاور وفتح الطرق أمام حركة المروروتيسيرها أمام المواطنين، موضحاً أن المنظومة المرورية المنشودة لن تتحقق إلا بتكاتف الجميع مع أجهزة الدولة المعنية سعياً وراء استمرار ركائز التقدم والبناء للمجتمع.
ووجه لوزير بالبدء اعتباراً من اليوم بتنفيذ حملات مرورية مكثفة تستهدف فرض الانضباط المرورى بكافة المحاور دون تحديد فترة زمنية لها.. واعتبار مشكلة المرور أحد أولويات المهام الرئيسية لمديرى الأمن بكافة المديريات، وتشكيل لجنة دائمة لها كافة الصلاحيات يترأسها نائب مدير الأمن وعضوية مساعد المدير للشرطة المتخصصة ومدير إدارة المرور ومديرإدارة المرافق وعضو من الإدارة العامة للمرور تنعقد بصورة يومية وتضطلع بدور ميدانى فاعل لوضع الحلول السريعة غير التقليدية لحل تلك المشكلة، وسرعة الانتهاء من وضع الصيغة النهائية لمشروع قانون المرور الجديد الذى يعالج العديد من ثغرات القانون الحالى ويدعم فكرة الرقابة المرورية على الطرق والمحاور بما يحقق سلامة وأمن المواطنين.

مادة إعلانية

[x]