"فولبرايت" تبحث قضايا الصحة العامة.. وحاتم: 70% من ميزانية الأسرة المصرية تذهب للعلاج

20-2-2017 | 18:52

الدكتور أشرف حاتم

 

ربيع شاهين

انطلقت بالقاهرة اليوم الإثنين، اجتماعات مؤتمر مؤسسة هيئة فولبرايت مصر برئاسة أشرف حاتم وزير ال صحة الأسبق ورئيس مجلس إدارة الهيئة وبمشاركة أعضاء مجلس الإدارة وخريجي برنامج منح فولبرايت من مختلف الدول العربية"11دولة" والذي افتتحت أعماله ماجي ناصف المدير التنفيذي للمؤسسة.

ناقش اجتماع الهيئة، الذي يستغرق ثلاثة أيام حتي الأربعاء القادم قضية ال صحة في مصر بمشاركة ممثلين عن وزارة ال صحة والمجلس القومي للسكان وممثل عن مكتب منظمة ال صحة العالمية وخبراء في هذا المجال من عدة محافظات بينها الفيوم؛ حيث شارك باجتماعاته كل من د. أحمد خليفة مسئول الدعم المالي بمكتب منظمة ال صحة العالمية بالقاهرة، والدكتور علاء نجيب "مسئول التسعير والتكلفة الصحية بوزارة ال صحة "وشارك بالمؤتمر أيضا د. بوند من الولايات المتحدة والتي استقدمتها السفارة الأمريكية علي نفقتها للمشاركة في فعاليات المؤتمر وعرضت خلاله بحثا ودراسة مقارنة عن قضايا ال صحة في الولايات المتحدة وكيفية تعامل الحكومة معها.

وشهد المؤتمر عدة جلسات أدار الأولي د. حسام عبد الغفار"الأمين العام المساعد للمجلس الأعلي للجامعات، والتي تناولت اقتصاديات ال صحة وعرضت للتحديات التي يشهدها هذا القطاع؛ حيث أشار د. عبد الغفار الي أهمية تحسين تكلفة الخدمات الصحية في مصر ، معتبرا أنها تشكل معضلة كبيرة، فيما عرض ممثل منظمة ال صحة العالمية " د. أحمد خليفة" لقضايا التمويل وأوجه الانفاق، ونوه الي التكلفة العالية لبند واحد فق في قطاع ال صحة يتمثل في الغسيل الكلوي.

وجاء عقد المؤتمر ــ بحسب بيان هيئة فولبرايت ـــ فى إطار الإهتمام العالمي والإقليمي بقضايا ال صحة العامة المعاصرة، والحوار الدائر حول تحديات الحصول على الرعاية وتوفير الخدمات الصحية للمواطنين؛ حيث التقي خريجي برنامج منح فولبرايت للدراسات العليا من 11 دولة عربية بالمؤتمر الذي يعقد تحت عنوان "المؤتمر الإقليمي لخريجي برنامج منح فولبرايت للدراسات العليا حول قضايا ال صحة العامة المعاصرة"تحت رعاية هيئة فولبرايت مصر بالمشاركة مع هيئة أميدايست واشنطن.

ويذكر أن هيئة فولبرايت مصر تأسست عام 1949 بموجب بروتوكول تعاون بين الحكومة ال مصر ية ونظيرتها الأمريكية كمؤسسة تعليمية هدفها الرئيسي تعزيز التقدم التعليمي وزيادة التفاهم الثقافي بين البلدين. وتُعتبر الهيئة جزءاً من برنامج فولبرايت العالمي الذي يضم 155 دولة على مستوى العالم،الذي تم تأسيسه عام 1946 بموجب التشريع المقدم من جانب السيناتور الأمريكي ج. ويليام فولبرايت من ولاية أركنساس، وقدم ما يزيد على 370 ألف فرصة لطلبة الدراسات العليا والأساتذة والمدرسين والفنانين والعلماء للدراسة وإجراء الأبحاث العلمية و التدريس وتبادل الأفكار والمساهمة في إيجاد حلول للقضايا المشتركة على مستوى العالم.

مادة إعلانية

[x]