محمود الزهار: مهتمون بتحرير أسرانا أكثر من اهتمام ليبرمان بتحرير جنوده

17-2-2017 | 01:23

محمود الزهار عضو المكتب السياسي لحركة حماس

طباعة

أ ش أ

ردّ الدكتور محمود الزهار عضو المكتب السياسي لحركة حماس على وزير الدفاع الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان بشأن الإفراج عن الأسرى الإسرائيليين مقابل جعل غزة سنغافورة، قائلاً :"نحن نقول أفرجوا عن المجاهدين الفلسطينيين الأبطال من كل الفصائل من سجونكم ليكون سبباً في الإفراج عن الجنود الإسرائيليين".

وكان ليبرمان قد عرض ـ في تصريحات صحفية ـ على حماس الإفراج عن الجنديين الإسرائيليين هدار جولدن وآرون شاؤول والمدنيين الإسرائيليين مقابل السماح لـ 40 ألف عامل بالعمل وإنشاء مطار وميناء في غزة وجعلها سنغافورة.

وأضاف الزهار ـ لوكالة "فلسطين اليوم" ـ " لو أردنا سنغافورة في غزة فسنعملها بأيدينا وليس بمنة من أحد ، يوجد أسرى فلسطينيون في السجون الإسرائيلية ويتم قتلهم بشكل بطيء ويعاملون معاملة سيئة ، لذلك قضية الجنود مرتبطة بتحرير الأسرى".

وتابع "نحن مهتمون بتحرير أسرانا أكثر من اهتمام ليبرمان بتحرير جنوده من قبضة المقاومة"، مشدداً على أن القضية هي قضية معتقلين.

طباعة