25 ألف زائر للمتحف الإسلامي.. 70% محليون و30 % أجانب

2-2-2017 | 16:21

متحف الفن الإسلامي

 

ربيع شاهين

افتتح متحف الفن الإسلامي و متحف مخطوطات دار الكتب ال مصر ية هذا الأسبوع أمام الزائرين بعد أعوام من أعمال الترميم لإصلاح الأضرار التي نتجت عن هجوم بقنبلة في شهر يناير 2014 بمنطقة باب الخلق بالقاهرة.

حيث ساهمت سويسرا بمبلغ 550،000 ألف جنيه مصر ي (78،000 دولار) لأعمال الترميم جنبا إلى جنب مع الجزء الأكبر من الأموال التي ساهمت بها حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

وتلتزم سويسرا بدعم جهود مصر لحماية تراثها الغني. الاعتزاز بالفنون والثقافة يعتبر تصريحا هاما ضد العنف والتعصب،و شهد المتحف تدفق أعداد كبيرة من الزوار منذ الافتتاح ونتوقع أنه سيرى حشودًا اكبر في الفترة القادمة"، قال ماركوس لايتنر، سفير سويسرا في مصر .

ومنذ افتتاحه الرسمي – بدخول مجانى - في 18 يناير، تلقى المتحف أكثر من 25000 زائر، سبعون بالمائة منهم زوار محليون و ثلاثون بالمائة منهم أجانب، قال أحمد الشوكى، مدير المتحف، إن الدخول الآن متاح من خلال شراء تذاكر.

وتم ادارة أعمال الترميم من قبل قطاع المشاريع بوزارة الآثار بالتعاون مع متحف الفن الإسلامي، ودار الكتب ومكتب التفتيش بالمنطقة التابع لوزارة الاثار،وتتم تنفيذ العمل من خلال مركز البحوث الأمريكي في مصر ، وهي منظمة غير ربحية تدعم البحث وحفظ التراث الثقافي ال مصر ي.

في يوم 24 يناير عام 2014، حدث انفجار لعبوة ناسفة استهدفت مديرية أمن القاهرة في شارع بورسعيد في منطقة باب الخلق – المندرجة بقائمة التراث العالمي لليونسكو – و تسببت في أضرار جسيمة في أجزاء من متحف الفن الإسلامي ومتحف مخطوطات دار الكتب. كلاهما يحتوي على أمثلة لا تقدر بثمن للفن الإسلامي، والحرف اليدوية، والإنجاز الأدبي معا، هذه المجموعات تمثل إحدى أهم مستودعات العالم للتراث الفني والأدبي والثقافي الإسلامي.

مادة إعلانية

[x]