دقيقة أديب بتكلفة برنامج فى ماسبيرو

31-1-2017 | 22:32

 

"الدقيقة في أجر عمرو أديب بتكلفة برنامج في التليفزيون المصري"، تلك الجملة رددها العديد من الزملاء الإعلاميين المحترمين في ماسبيرو ، بعد موجة الهجوم غير المبررة من الإعلامي عمرو أديب ، وقنوات رجال الأعمال التي تصرف ببذخ شديد على برنامجه، دون العائد الإعلاني الذي يغطي تكلفة التكلفة!

 

وغضب ماسبيرو ليس لكلمات أديب، ولكن للشعور بأن تلك الكلمات موجهة من الدولة التي تضخ أموالًا طائلةً في قنوات خاصة، دون محاولة دعم التليفزيون المصري، سواء ماديًا أو معنويًا، الذي يمثل الدعامة الأساسية للنظام، مما خلق لديهم الشعور بأن تلك الرسالة موجهة للقضاء على إعلام الدولة، سواء بالهيكلة أو المعاش المبكر، أو إلغاء بعض القنوات، أو دعم قنوات بديلة مملوكة لرجال أعمال ظاهريًا، ولا نعرف من ملاكها الأصليين، وذلك ما يردده الجميع، ليس من المنطقي ظهور رجال أعمال لهم أنشطة مختلفة تمامًا، وبعيدة عن المجال الإعلامي، فجأة يصبحون ملاك صحف وفضائيات!

 

ماسبيرو صوت الدولة، بل صوت العرب جميعًا، توجهه لمصلحة الدولة فقط، وليس مثل العديد من الفضائيات والصحف الخاصة، هدفها الأول مصلحة الملاك من رجال المال، ومجاملة بعضهم بعضًا، ولا ننسى جميعًا تراجع الحكومة في فرض ضرائب على أرباح البورصة، بعد الهجوم الشرس من برامج "التوك شو"، ليكون البديل مزيدًا من الضرائب، وارتفاع الأسعار على المواطن البسيط، المثال نفسه في إضعاف قدرة الدولة على فرض الضرائب التصاعدية، خوفًا من الهجوم وتحالف رجال الأعمال!

 

الوضع نفسه تعاني منه الصحف القومية ، وبالتحديد الوكالات الإعلانية بها، لتوجه الدولة لخلق كيانات موازية، ومنحها احتكار المناطق المميزة إعلانيًا، برغم أن ذلك يمثل أكبر خسارة مالية ليس للصحف القومية فحسب - المكبلة بالديون - ولكن للدولة أيضًا؛ لأنها ستدعم الفارق في النهاية.

 

سيادة الرئيس هناك ثلاث مؤسسات تمثل العمود الفقري لأركان النظام، هي ماسبيرو ، و الصحف القومية - التي لاتدعم من الخارج، ولا تعمل سوى لمصلحة الدولة والشعب - ومصر للطيران التي تنقذ المصريين في الغربة في جميع الأزمات، وتؤدي دورًا قوميًا دوليًا وإقليميًا؛ بفتح خطوط سياسية وسياحية، بصرف النظر عن الخسائر المالية، فالدور القومي لا يقدر بمال!

 

سيادة الرئيس أركان كافة القنوات الفضائية والصحف الخاصة من أبناء ماسبيرو ، و الصحف القومية .

 

سيادة الرئيس، يا ريت تسأل عن راتب الصحفي، أو الإعلامي في ماسبيرو ، وكم يتقاضى نظيره في الفضائيات، وعن السيارات المهكعة التي يرسلها التليفزيون، أو الإذاعة، لكبار الضيوف، وليس للضيف العادي!

 

واسأل عن الوزراء الذين يسهرون الليالي، ويستيقظون في أي وقت للرد على الإبراشي أو موسى أو أديب، هل رأيت أحدهم ضيفًا في ماسبيرو ، أو حتى تكرَّم وعمل مداخلة؟ ويا ريت تسأل عن أجر الضيوف في الفضائيات، أما ضيوف تليفزيون الدولة "بلوشي".. "طب مين هييجي!!".

 

مقالات اخري للكاتب

الطيران يستأنف رحلاته .. بعد وصول خسائره لملايين الدولارات

بدأت المنظمات الدولية للنقل الجوى في وضع خارطة طريق مع الدول للتدابير اللازمة المتفق عليها لاستئناف حركة السفر الدولي لإنقاذ الصناعة التي لا تتجاوز ربحيتها

٣٠ يونيو يوم لن يسقط من ذاكرة التاريخ

يوم ٣٠ يونيو سيظل عالقًا بمخيلة كل المصريين، كيوم تاريخي لتحرير مصر، من تنظيم إرهابي اتخذ شعارًا دينيًا، لا يعترف بالأوطان، تديره جماعة دولية لبسط نفوذها وهيمنتها على إرادة الشعوب.

يونس المصري وهيكلة مصر للطيران!

معادلة نجاح القيادة الاهتمام بالعنصر البشري بتطويره ومنحه الأمان واختبار القيادات ذات الخبرة والشباب المتعطشة للعطاء والفكر الإداري المتطور، ذلك ما حققه

القتل حلال والإعدام حرام!

استغلت جماعة الإخوان الإرهابية، تنفيذ حكم الإعدام في قتلة المستشار هشام بركات النائب العام السابق، كمحاولة يائسة لجلب التعاطف ومغازلة المنظمات الدولية لحقوق الإنسان الرافضة لعقوبة الإعدام، بعرض فيديوهات لأقوال المتهمين لتعرضهم للتعذيب، وفيدويهات أخرى لأسرهم.

بلاغ للإعلام.. قنوات لتحليل الجنس على اليوتيوب

مع كثرة القوانين المنظمة للإعلام، والانضباط الأخلاقي والمهني للقنوات الفضائية والمواقع الإلكترونية، وقرارات المجلس الأعلى للإعلام، بإيقاف كل من يخرج على

هل الفريق يونس هو الفارس المنتظر لإنقاذ الطيران؟

هل الفريق يونس هو الفارس المنتظر لإنقاذ الطيران؟

أخطاء أحمد شفيق وهرتلة الإعلام!

مما لاشك فيه، أخطأ الفريق أحمد شفيق أخطاءً قاتلة تؤثر على شعبيته، وتقضي على آماله في الترشح لرئاسة الجمهورية، بعد ثورة الغضب من محبيه ومؤيديه لظهوره في

مجالس المليونيرات في الأهلي والزمالك

@ زمان كنا بنقول على أندية هليوبوليس والجزيرة والصيد، أندية أولاد الذوات، للدعاية المكثفة في انتخابات مجالس الإدارة، والصرف ببذخ شديد على الملصقات والهدايا التي توزع كنوع من أنواع الدعاية.

حج ابن المبارك وحج الأثرياء

الحج الركن الوحيد بين أركان الإسلام المشروط بمن استطاع إليه سبيلا، من حيث الصحة والمال، وسعر الصرف ومضاعفة قيمة العملة، أشعل أسعار أداء الفريضة، فلم يعد

فيديو الملاعب وكاميرات المراقبة الإجبارية

@ برغم وجود نبرة سخرية من جانب البعض لفكرة استخدام تقنية الفيديو في مراقبة المباريات بواسطة حكم رابع، فإنها ستساهم لحد كبير في القضاء على الفوضى والاعتراضات من جانب الأندية، على ضعف مستوى التحكيم في الدوري المصري..

اعتراف غادة عبدالرازق فضيلة

من منا لا يخطئ، فكل ابن آدم خطاء، وخير الخطائين التوابون، وليس هناك إنسان كامل فالكمال لله سبحانه وتعالى..

محمد صلاح ينتزع ألقاب تريكا في قلوب الجماهير

كنت أحد المدافعين بشدة عن محمد أبوتريكة نجم مصر والنادي الأهلي، فيما تعرض له من مواقف متتالية؛ لأني من أنصار عدم أخذ أحد بالشبهات دون دلائل وقرائن، لدرجة انتقادي من جانب البعض، ممن يعترفون بنجومية ساحر الجماهير، لكنهم يختلفون بشدة مع مواقفه الوطنية.

مادة إعلانية

[x]