نيابة أمن الدولة العليا تبدأ تحقيقاتها مع نائب رئيس مجلس الدولة في قضية الرشوة

1-1-2017 | 12:14

المستشار وائل شلبى أمين عام مجلس الدولة السابق

 

شريف أبو الفضل

بدأت نيابة أمن الدولة العيا تحقيقاتها مع المستشار وائل شلبى أمين عام مجلس الدولة السابق، لاتهامه في قضية رشوة، وذلك تنفيذًا لقرار المستشار نبيل صادق النائب العام الصادر بتاريخ 1/1 2017، علي أن يصدر قرار بحقه خلال الساعات المقبلة.

كانت نيابة أمن الدولة قد أجرت معاينة لمجلس الدولة، وتحديدا مكتب مدير المشتريات المتهم، وحضر فريق من النيابة إلى مجلس الدولة بصحبة المتهم لتصوير كافة المستندات في مكتبه.

وكانت هيئة الرقابة الإدارية أعلنت - الثلاثاء الماضي- القبض على مدير المشتريات بمجلس الدولة (جمال اللبان) وبحوزته مبالغ مالية ضخمة بمنزله، قالت التحريات إنه حصل عليها عن طريق الرشوة والتربح واستغلال النفوذ، وتضمنت المضبوطات في تلك القضية قرابة 24 مليون جنيه و4 ملايين دولار ومليوني يورو وقرابة مليون ريال سعودي، وكمية كبيرة من المشغولات الذهبية والهدايا الأخرى.

وقد أصدر المجلس الخاص بمجلس الدولة، قرارا بقبول استقالة المستشار وائل شلبى الأمين العام للمجلس، كما قرر المجلس تعيين المستشار فؤاد عبد الرحيم للإطلاع بمهام منصب الأمين العام.

وقرر المجلس تشكيل لجنة برئاسة المستشار ياسر الكردينى نائب رئيس مجلس الدولة وعضوية ممثل عن وزارة المالية وممثل عن الجهاز المركزي للمحاسبات وبعض العاملين بإدارة التفتيش الإداري بمجلس الدولة، لفحص كافة المستندات الخاصة بجميع العقود التى أبرمها مجلس الدولة خلال 5 سنوات ماضية للوقوف على مدى مطابقتها للقانون.