محلل سياسي : رد فعل روسيا حول مقتل سفيرها بتركيا لم يكن قويًا لسياستها القائمة على الصبر وضبط النفس

21-12-2016 | 20:06

اغتيال السفير الروسي بأنقرة

 

دينا المراغي

قال الدكتور عمرو الديب، أستاذ العلوم السياسية في جامعة موسكو، إن سياسة روسيا دائمًا تتبلور في ضبط النفس، وتعتمد علي الصبر حتي لا يتسرعوا في رد فعل يندمون عليه مرة أخرى، وبالتالي لم يكن هناك رد قوي من روسيا فيما يتعلق بحادثة اغتيال سفيرها علي أراضي تركيا.

وأضاف الديب، في مداخلته الهاتفية ببرنامج الحياة اليوم، علي فضائية الحياة، اليوم الأربعاء، أن روسيا تنظر لتركيا علي أنها محور المشروع الروسي لمئات السنوات المقبلة، وستكون أشد حسمًا الفترة المقبلة فيما يتعلق بسوريا، مشيرًا إلي أن أردوغان لم يكن يرغب في هذه الحادثة، لأنها ليست العملية الإرهابية الأولي على أرضه.