جزائري يقتل ابنه بسبب "كنز الجان"

18-12-2016 | 15:54

صورة ارشيفية

 

سكاي نيوز

تواصل المصالح الأمنية في ولاية تيسمسيلت الجزائر ية التحقيقات بشأن قضية اختطاف الطفل ياسين.


ووفق ما ذكره موقع "الشروق" الجزائر ي، فإن التحقيقات كشفت متهمين لم يكونوا في الحسبان، من بينهم والد الطفل وكل من عمّه وبعض من أب ناء عمومته وبمساندة ودعم رجل دين (64 عاما)، أحيل على التقاعد قبل نحو سنتين مغادرا منصب أستاذ التعليم القرآني.

واختطف الوالد ياسين ونقله على متن السيارة من مقر مسكن جدّه بعاصمة الولاية إلى منطقة نائية بأولاد عبد الله بسيدي عابد، قبل أن يجد نفسه رهينة لدى "المشعوذ"، الذي أقنع والده وبقية المتهمين بأن عملية استخراج الكنز تتطلب إرواء الجن الذي يحرس الكنز من دماء الطفل ياسين حتى يطرد بسلام ويخلي لهم السبيل للوصول إلى المبتغى.

وكان ياسين طفلا يملك خصائص تميّزه عن غيره من الأطفال، من بينها وجود علامات معينة بكف يده اليمنى بشكل عرضي أو خط متّصل يقطع لسانه.

وبحسب الصحيفة قام ال أب ، الذي لم تحركه صرخات ابنه وتوسلاته، بطعن ياسين في أنحاء متفرقة من جسده باستعمال آلة حادة حتى فارق الحياة.

مادة إعلانية

[x]