"فودة" يشهد الأمسية الدينية بمناسبة المولد النبوي بطور سيناء..يندد بتفجير الكاتدرائية

11-12-2016 | 23:05

فوده يشهد الأمسية الدينية بمناسبة المولد النبوي بطور سيناء ويندد بتفجير كاتدرائية العباسية ويزور كني

 

جنوب سيناء - هانى الأسمر

شهد اللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء ، نائبا عن السيد الرئيس ، الأمسية الدينية التي أقامتها مديرية أوقاف جنوب سيناء ب مسجد المنشية الجامع بطور سيناء، بمناسبة ذكري المولد النبوي الشريف .



بدأت الأمسية بآيات من الذكر الحكيم، للقارئ الشيخ السيد عيسي، ثم كلمة للشيخ جلال شريف وكيل مديرية الأوقاف ب جنوب سيناء الذي ندد فيها بالحادث الإرهابي الغاشم بكاتدرائية العباسية ووصف الفاعل بأنه لا يمت إلي أي دين بصلة، حيث سُمي النبي محمد صلي الله عليه وسلم بنبي الرحمة، والرحمة المهداه الي العالمين.

ودعا الجميع مرددين خلفه أن يتغمد الشهداء بواسع الرحمة والمغفرة ويلهم أهلهم الصبر والسلوان، والشفاء العاجل للمصابين.

وتلي الأمسية الدينية ابتهال للشيخ محمد عفيفي.

وفي ختام الأمسية أكد المحافظ ان الحادث هز مصر بأكملها، وان التعزية لجموع الشعب المصري ليس للأقباط فقط ، ودعا جميع فئات الشعب بالتكاتف والوقوف صفا واحدًا ضد الإرهاب الغاشم.

ووسط جموع غفيرة من مواطني جنوب سيناء يمثلون جميع فئات المجتمع قام المحافظ ، يرافقه اللواء أحمد طايل مساعد وزير الداخلية، مدير أمن جنوب سيناء وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية ورجال الدين من الأزهر الشريف، والأوقاف بزيارة إلي كنيسة السمائيين لتقديم ال عزاء في شهداء ومصابي حادث التفجير الإرهابي بالكنيسة البطرسية بالعباسية.

كان في استقبالهم الكاهن القس فلوباتير السيناوي، والقساسوسة ورهبان الكنيسة .

أكد المحافظ أن من استشهد هم أبناء مصر ودماؤهم غالية، ودعا لهم بالمغفرة، ولأسرهم بالصبر والسلوان، وطالب جموع الشعب المصري بالوقوف والاتحاد في وجه الإرهاب الغاشم، كما دعا الجميع أن يحفظ مصر .

حضر الأمسية اللواء جمال الريس، سكرتير عام المحافظة المساعد، والشيخ إسماعيل الراوي، وكيل وزارة الأوقاف بالمحافظة، وفوزي همام رئيس مدينة طور سيناء، والقيادات الأمنية والتنفيذية وكوكبة كبيرة من علماء الدين بالأزهر الشريف والأوقاف، وجمع غفير من المواطنين.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]