Close ad

وزير الإسكان أمام البرلمان: نحتاج 3 مليارات جنيه سنويًا لتغطية نفقات الصرف الصحي في القرى

29-11-2016 | 14:40
وزير الإسكان أمام البرلمان نحتاج  مليارات جنيه سنويًا لتغطية نفقات الصرف الصحي في القرىعلاء والي
محمد الشوادفي
عقدت لجنة الاسكان والمرافق بالبرلمان برئاسة علاء والي، جلسة اليوم الثلاثاء، لمناقشة مشاكل مياه الشرب والصرف الصحى والمدن الجديدة بحضور المهندس مصطفى مدبولى وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، وممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي.
موضوعات مقترحة


وطالب يسرى المغازى وكيل لجنة الإسكان بالبرلمان اللواء ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، وضع التصورات النهائية بالنسبة للصيانة واحتياجات المرافق، حتى لا تغرق البلد في مياه أمطار الشتاء.

ومن جانبه قال ممدوح رسلان ، "إن مبالغ الإحلال والتجديد فى حدود في حدود 400 مليون جنيه، ونحتاج 800 مليون لصيانتها، ولم يصل لنا أي موافقة عليها وبالتالى برامج الصيانة هتتأخر الفترة الجاية" .

وتابع "لدينا عجز 3 مليارات جنيه ، مصروفاتنا 14 مليار وبنحصل 11 مليار وبالتالى مستحقات المقاولين بتتأخر شوية" .

بدوره قال الدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان، إن السبب الحقيقى فى نجاح مشروع الإسكان الاجتماعي، هو انفصاله عن الحكومة، بعدما أصبح قائمًا على التمويل الذاتى ولهذا قطعنا شوطًا كبيرًا به وننتظر تحقيق المزيد.

وأكد الوزير أن الإسكان الاجتماعى فى الوقت الحالى يشهد طفرة ملحوظة، بسبب التمويل الذاتى قائلا: "تفادينا المشاكل التى وقع فيها النظام السابق في مشروع إسكان مبارك وأنا شيلت شيلة عدم اكتمال مشروع إسكان مبارك وهذا يؤكد أن التمويل الذاتى لهيئة المجتمعات العمرانية قرار صحيح 100% ".

وأضاف وزير الإسكان أن عدم اكتمال مشروع الصرف الصحى فى عدد من قرى الجمهورية يرجع إلى عجز التمويل، مشيراً إلى حاجة الوزارة إلى 3 مليارات جنيه سنويا لتغطية نفقات المشروعات القائم العمل بها حاليًا والوصول إلى 40% من إجمالى القرى على مستوى الجمهورية.

وأشار مدبولى إلى أن هيئة المجتمعات العمرانية لديها فائض، لكنه يؤول إلى وزارة المالية، مطالبًا البرلمان ببحث تخصيص جزء من هذا الفائض لوزارة الإسكان لتوجيهه إلى مشاكل الصرف الصحى.

وكشف وزير الإسكان، أن حجم القرى التى تم الانتهاء من توصيل شبكات الصرف الصحى لها فى يناير 2014 وصل إلى 480 قرية على مستوى الجمهورية من أصل 4783 قرية وذلك على مدار السنوات الثلاثين عاما الماضية ومنذ هذا التاريخ وحتى 30 يونيو 2016 تم الانتهاء من توصيل الصرف الصحى لـ 252 قرية بواقع 5% ، ما يعد إنجازاً حقيقيًا على أرض الواقع ولكن لابد من مزيد من التمويل لتغطية كافة القرى من خلال خطة زمنية.

وأكد مدبولى أنه تم الاتفاق مع وزارة المالية على تخصيص 50 مليون جنيه للطوارئ،" وعلى الرغم من أن هذا الرقم غير كاف لكن نحتاجه لاستكمال بعض المشاريع المتوقفة والتى تحتاج إلى مبالغ صغيرة".
كلمات البحث
اقرأ أيضًا: