||||Specified argument was out of the range of valid values. Parameter name: startIndex الوزراء ينفي عدم توافر الوقود نتيجة زيادة أسعار المنتجات البترولية وإيقاف أرامكو التوريد لمصر - بوابة الأهرام بوابة الأهرام

"الوزراء" ينفي عدم توافر الوقود نتيجة زيادة أسعار المنتجات البترولية وإيقاف "أرامكو" التوريد لمصر

7-11-2016 | 15:43

صورة ارشيفية

 

كريم حسن

نفي مجلس الوزراء اليوم الإثنين، ما تردد في العديد من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي بعدم توافر الوقود وتكدس السيارات أمام محطات البنزين نتيجة زيادة أسعار المنتجات البترولية، وإيقاف شركة أرامكو السعودية توريد شحنات النفط لمصر خلال شهر نوفمبر الحالي.

وأكد مركز معلومات مجلس الوزراء أنه قام بالتواصل مع وزارة البترول والثروة المعدنية، والتي أوضحت أن تلك الأنباء غير صحيحة، مؤكدة أن الإمدادات بمحطات الوقود مستقرة ولا يوجد نقص في كميات الوقود، مضيفة أن ما حدث يوم الخميس الماضي كان بسبب تسريب خبر زيادة الأسعار وهو ما أدى إلى تدافع المواطنين للحصول على البنزين قبل بدء تطبيق الأسعار الجديدة.

أما فيما يتعلق بما أثير حول وقف شركة أرامكو السعودية توريد شحنات الوقود لمصر خلال شهر نوفمبر الحالي، فقد أكدت الوزارة على أن الهيئة العامة للبترول مستمرة في طرح المناقصات لتلبية احتياجات السوق المحلي من كافة المنتجات البترولية.

موضحة أنه لا توجد أي عقبات في عملية الاستيراد، مشيرة بأن العقد التجاري مع أرامكو لم يتم إلغائه، وأشارت الوزارة إلى أنها تسعى بشكل مستمر لتوفير المنتجات البترولية داخل السوق المحلي وتلبية احتياجات المواطنين وذلك بالتنسيق مع وزارة التموين بهدف ضبط عمليات تداول وتوزيع المنتجات البترولية في الأسواق.

وأضافت الوزارة أن تلك الشائعات، هدفها إثارة بلبلة الرأي العام ودفع المواطنين للتكالب على شراء كميات كبيرة من الوقود لتأمين احتياجاتهم، مشيرة إلى أن كميات الوقود متوفرة على مستوى كافة محافظات الجمهورية ويتم توزيعها على جميع المحطات بشكل منتظم ودون أي عوائق.

كما أن قطاع الأزمات والكوارث والحدّ من أخطارها بمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء يتابع بشكل يومي من خلال غرفة العمليات وفرق البحث الميداني بالمركز مدى توافر كميات الوقود بكافة المحافظات ولم يلحظ أي شكاوى من المواطنين في هذا الشأن، وأنه في حالة في وجود أي شكاوى يرجى الاتصال على رقم (16528).

الأكثر قراءة

مادة إعلانية