عرب

مجلس الأمن يدين استخدام "داعش" المدنيين دروعا في مدينة الموصل العراقية

3-11-2016 | 02:51

داعش

أ ش أ
أدان مجلس الأمن الدولي نهج مقاتلي تنظيم "داعش" الإرهابي في استخدام السكان المدنيين في مدينة الموصل العراقية كدروع بشرية، محذرا "من خطر انتقال إرهابيين جدد إلى سوريا".


ونقلت قناة "روسيا اليوم" الفضائية، عن جورجي سيس نائب الممثل الدائم للسنغال لدي الأمم المتحدة والتي تتولي بلاده رئاسة مجلس الأمن قوله "إن مجلس الأمن الدولي يراقب بقلق التقارير التي تفيد بأن تنظيم "داعش" ينقل المدنيين عنوة من منازلهم ويسخرهم كدروع بشرية.. أعضاء المجلس يدينون هذه الممارسات ويدعون جميع الأطراف إلى اتخاذ الاحتياطات اللازمة لتجنب سقوط ضحايا من بين المدنيين".

وأضاف سيس : لقد "أعرب أعضاء مجلس الأمن عن دعمهم القوي لجهود الأمم المتحدة والحكومة العراقية المنسقة للتصدي للأزمة الإنسانية في المحافظة الشمالية من البلاد".

وكان ممثلون عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية ومكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة تحدثوا اليوم أمام مجلس الأمن حول عملية تحرير الموصل الدائرة.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة