الحلاني: أعتز بالوقوف على خشبة دار الأوبرا.. وأتمنى الاستقرار لبلادي في عهد الرئيس اللبناني الجديد

2-11-2016 | 18:18

عاصي الحلاني

 

سارة نعمة الله

الحفاظ على الشعبية الجماهيرية ليس أمرًا سهلًا للفنان، لا تتطلب فقط الاستمرار في الحفاظ على الاختيارات بل الأهم هو مدى الصدق والمحبة التي يتمتع بها الفنان نحو جمهوره، وهكذا عبر الفنان ال لبنان ي عاصي الحلاني بوابة الدخول لدى الجمهور ال مصر ي.


عاصي الحلاني الذي يحيي حفله اليوم بدورة اليوبيل الفضي ل مهرجان الموسيقى العربية ، والذي يتم تكريمه من خلاله أيضًا يقابل جمهوره للمرة الأولى في هذا الحدث الفني الجلل، فصحيح أنه وقف على خشبة هذا المسرح من قبل ولكن في حفلات آخرى خارج نطاق المهرجان، وهو ما يحمل تحديًا ومسئولية أكبر لدى الفنان الذي يحضر لجمهوره برنامج فني ثري يجمع بين أغانيه الخاصة وغيرها من التراث ال مصر ي والفلكلور ال لبنان ي.

عاصي الحلاني الذي ألتقيناه ضمن بروفات التحضير لحفله مساء أمس، أعرب عن تفاؤله بفوز الرئيس ال لبنان ي الجديد ميشال عون الذي تم انتخابه منذ يومين، مؤكدًا أنه كم كان يتمنى انتهاء فترة التخبط السياسي التي مرت بها الدولة على مدار عامين ونصف، مشيرًا إلى أنه يتمنى الاستقرار والهدوء إلى الدولة، وأن يحمل عهده الازدهار والاستقرار.

يؤكد عاصي أن لديه ثقة كبيرة في مهرجان الموسيقى العربية ، وأنه يعتز بالوقوف على خشبة هذا المسرح الراقي مشيًرا إلى أنه يتمنى أن تبقى الأوبرا رمزًا فنيًا يستقطب نجومًا على مستوى هذا المسرح خصوصًا وأنه يتمتع بمكانة كبيرة على مستوى الوطن العربي.

وخلال وقوفه على خشبة هذا المسرح العريق، يقدم عاصي أغنيته " كبيرة يا مصر " تلك الأغنية التي أهدها إلى مصر تعبيرًا عن محبته وامتنانه لشعبها، فالفنان ذو الأصول ال لبنان ية سبق وأكد أنه شرف له أن يكون مصر يًّا بقدر ما يكون لبنان يًا.

يشير عاصي إلى أن أذن المستمع لا تتغير، وذلك في أعقاب تقييمه لشكل الأغنية العربية في السنوات الأخيرة، منوهًا أن بعض الأغنيات تعبر عن ما يحدث وحالتنا التي نعيشها، مؤكدًا أن أغنية "قولوا الله" التي طرحها مؤخرًا تتحدث عن المجتمعات العربية بشكل عام وما يحدث من أزمات كما في سوريا، لبنان ، العراق.

ويتميز الحلاني طوال رحلته الفنية بعدم الاستسلام لعباءة الأغنية ال لبنان ية، فلم يستسلم إلى حرفيته للغناء الجبلي الذي يشتهر به الكثيرون من أبناء الدولة بل تنوع رصيده الفني بين الأغاني الرومانسية، والطربية، والسريعة التي اتفقت مع هوية العصر الحالي، والتي جذبت كثير من الشباب إليها.

عاصي نجح أيضًا في خلق متسع أكبر من التواصل مع الجمهور الذي شاهده ضمن برنامج "اكتشاف المواهب" ذَا فويس، نظرًا لحنانه مع المتسابقين ودعمه لهم إضافة إلى خفة ظله ومداعبته لأعضاء لجنة التحكيم.

حفل اليوم لاشك أنه سيسجل نقاط جديدة في رصيد الفني، الذي عرف بمحبته للشعب ال مصر ي، ودعمه للقضايا الإنسانية، بل أنه إحدى حفلات المهرجان التي يراهن على نجاحها، هذا الحفل الذي يشاركه فيه عدد من الأصوات الواعدة منها صابرين النيجيلي، محمد متولي، وحسام حسني، بالإضافة لفقرة موسيقية ل عماد عاشور الذي يقدم عزفه على آلة التشيلو.

١

مادة إعلانية

[x]